مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 مايو 2019 01:52 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 15 مارس 2019 03:42 مساءً

جريمة نيوزيلندا

ماحدث هذا اليوم في نيوزيلندا بقتل اكثر من ٤٩ مسلم في مسجدين فيها يظهر بشكل صارخ خطورة اليمين المتطرف في الغرب. والأخطر حين تسمح اللعبة الديمقراطية وصولهم الي السلطة ومصادر صناعة القرار

ان احد التبريرات للإرهابي الأسترالي الذي نفذ الجريمة هي الهجرة  وطالبي اللجوء التي عرفتها بلادهم  ! ربما لا يعرف هذا المعتوه المجرم ان احد الهجرات الكبرى الي فلسطين جاءت نتيجة وعد بلفور والأيديولوجية النازية التي بررت لهم الاستيطان الاسرائيلي لفلسطين ومن ثم الان السيطرة  والهيمنة علي مناطق عديدة من دول الشرق الاوسط والدول العربية صفة خاصة.

ركز الاعلام الغربي وبعض مفكريهم وساستهم علي الاسلموفوبيا وتجاهلوا التعصب الديني واليمين المتطرف لديهم

والسؤال الان ماهي تداعيات هذا الحدث الإجرامي والإرهابي في ان واحد علي الدول الغربية وما هو مطلوب منها ان تعمله ؟

لاشك انه بسبب الازمة السورية نزح ملايين من السوريين الي دول الغرب ولحل هذه الازمة المطلوب الان ان تقوم الدول الغربية بصياغة موقف مشترك في كيفية اعادة توطين وعودة السوريين الي وطنهم والحصول علي ضمانات من السلطة السورية في كيفية حمايتهم والمساعدة علي إعادتهم الي مناطقهم

والسؤال الاخير هل ستشهد نتائج الانتخابات القادمة للبرلمان الاوروبي تراجع لليمين المتطرف او العكس سيتعزز نفوذه ؟

الرحمة والمغفرة لضحايا الارهاب في نيوزيلندا

تعليقات القراء
373630
[1] ’الغرب‘ هنا تعبير مجازي
الجمعة 15 مارس 2019
سلطانوف زمانوفسكي | ريمة
تقع نيوزيلندا ’أوتياروا بلغتها الأصلية‘ في أقصى الشرق، في النصف الجنوبي من الكوكب. وهي دولة مستقلة لا تتبع الكومنولث الأسترالي، كما أن الفرنجة ’الأوروبيين‘ يشكلون ٧٤ % من مواطنيها بينما يشكل الأصليون ’الماوري‘ والآخرون الباقي. ذلك الأسترالي الذي ارتكب المذبحتين يعتبر أجنبيًا.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
سياسي يمني : معركة قعطبة تصب في صالح جماعة الحوثيين
عاجل: الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخ فوق مطار جدة
عاجل: العثور على مواطن يمني مقتولا داخل شقته بمصر
مياه الامطار تغرق المدينة القديمة بعدن
عاجل : هطول امطار متفرقة بعدن
مقالات الرأي
الخُص المشهد عن رفض مشروع الدولة الاتحادية من قبل بعض الاطراف التي تخفي رفضها منذ أن أعلن الرئيس عبدربه منصور
لا يعرف بالضبط متى كانت اول اصابة بهذا الداء في الجنوب، إلا أن ما يمكن تأكيده ربما، هو ظهور تلك الحالة المقززة
أسدل الستار ونقشعت سحابة شبح الحرب التي كادت تمطر على إيران وتبخرت في الهواء تماما كما تبخرت تهديدات ترمب
    محمد جميح   يطيب لمارتن غريفيث أن يُميل خصلات شعره الأبيض على جانبي رأسه، هذا البريطاني العجوز ذو
حقيقة مؤلمة جدا يحاول "الشرعيون" مسوؤلين ومناصرين واعلاميين ومن سار في فلكهم تجاهلها وعدم التطرق لها
تناول الكاتب احمد يسلم صالح في مقاله له تحت عنوان " ليس دفاعا عن مصنع الوحده للإسمنت" باتيس تناول في جزء بسيط
  في ظل الظروف الصعبة والمعقدة التي يمر بها الوطن على كافة الأصعدة الأمنية، العسكرية ، الإنسانية
مات المناضل والمفكر والأديب والشاعر فريد بركات الفريد في أدبه وشعره ونثره وأخلاقه ورقته ومواقفه المبدئية
هنا وعبر صفحات "عدن الغد"، كتبت ذات يوماً قريب مقال بعنوان (لنقف مع بن عديو من أجل شبوة) .. وذلك لأملي وأيماني
  وجدت نفسي أحمل الكثير من مشاعر التقدير والمحبة لشخص سعادة السفير محمد آل جابر سفير خادم الحرمين الشرفين
-
اتبعنا على فيسبوك