مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 مارس 2019 05:23 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 15 مارس 2019 03:42 مساءً

جريمة نيوزيلندا

ماحدث هذا اليوم في نيوزيلندا بقتل اكثر من ٤٩ مسلم في مسجدين فيها يظهر بشكل صارخ خطورة اليمين المتطرف في الغرب. والأخطر حين تسمح اللعبة الديمقراطية وصولهم الي السلطة ومصادر صناعة القرار

ان احد التبريرات للإرهابي الأسترالي الذي نفذ الجريمة هي الهجرة  وطالبي اللجوء التي عرفتها بلادهم  ! ربما لا يعرف هذا المعتوه المجرم ان احد الهجرات الكبرى الي فلسطين جاءت نتيجة وعد بلفور والأيديولوجية النازية التي بررت لهم الاستيطان الاسرائيلي لفلسطين ومن ثم الان السيطرة  والهيمنة علي مناطق عديدة من دول الشرق الاوسط والدول العربية صفة خاصة.

ركز الاعلام الغربي وبعض مفكريهم وساستهم علي الاسلموفوبيا وتجاهلوا التعصب الديني واليمين المتطرف لديهم

والسؤال الان ماهي تداعيات هذا الحدث الإجرامي والإرهابي في ان واحد علي الدول الغربية وما هو مطلوب منها ان تعمله ؟

لاشك انه بسبب الازمة السورية نزح ملايين من السوريين الي دول الغرب ولحل هذه الازمة المطلوب الان ان تقوم الدول الغربية بصياغة موقف مشترك في كيفية اعادة توطين وعودة السوريين الي وطنهم والحصول علي ضمانات من السلطة السورية في كيفية حمايتهم والمساعدة علي إعادتهم الي مناطقهم

والسؤال الاخير هل ستشهد نتائج الانتخابات القادمة للبرلمان الاوروبي تراجع لليمين المتطرف او العكس سيتعزز نفوذه ؟

الرحمة والمغفرة لضحايا الارهاب في نيوزيلندا

تعليقات القراء
373630
[1] ’الغرب‘ هنا تعبير مجازي
الجمعة 15 مارس 2019
سلطانوف زمانوفسكي | ريمة
تقع نيوزيلندا ’أوتياروا بلغتها الأصلية‘ في أقصى الشرق، في النصف الجنوبي من الكوكب. وهي دولة مستقلة لا تتبع الكومنولث الأسترالي، كما أن الفرنجة ’الأوروبيين‘ يشكلون ٧٤ % من مواطنيها بينما يشكل الأصليون ’الماوري‘ والآخرون الباقي. ذلك الأسترالي الذي ارتكب المذبحتين يعتبر أجنبيًا.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة مسئول كبير في الحكومة الشرعية بحادث سير في مصر
هاني بن بريك يهدد بالتصدي بقوة السلاح للإحتجاجات الشعبية في عدن
الداعري: توافق على عزل محافظ البنك المركزي وتهديدات لليمن بعقوبات دولية على قرار إيران
بالصور : محتجون يغلقون خط جسر البريقة بعدن
جابر مخاطباً هاني بن بريك: يستطيع مواطن بسيط اختراق تشكيلاتكم الاستخباراتية الهزيلة عبر الفتيات
مقالات الرأي
  أعطيكم لمحة فقط من المفارقات العجيبة في عقليات بعض الناس أصحاب العقول التريلي...   تبدأ الحكاية الساعة
 يبدع ساسة ونشطاء واعلاميو الجنوب والشمال على حد سواء في تحويل كل نعمة إلى نقمة، ويتقنون تأزيم المأزم
قاومت القرى في تعز، المركزية التي انتقلت من النظام الملكي الى الحكم الجمهوري، تبعا لقوى الحكم.. بالقصيدة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي جاوز الظالمون المدى اخي وصديقي فنان الجنوب عبود خواجه  وانا أخاطبك في
  الماضي الإمامي يعود في اليمن بوجه أكثر شناعة في ظل بقاء شريحة واسعة من الشعب على جهلها بحقيقة الدين
الجمعة, 15 مارس 2019م زمانا وجوار بيت حمود حيدر القريب من مسجد العيدروس في الشيخ عثمان مكانا ... كنت في طريقي الى
  يحدثني صديقي محمد الشهري قائلا : لم أكن أدرك بحكم صغر سني الذي لم يتجاوز (١٤ سنة ) أنني أقف على خط يفصل بين
  ثمة فرق شاسع بين أعمال ذلك الفنان الوطنية التي قدمها ما بين 2006 - 2009 وبين ما يطل به على جمهوره منذ تحرير عدن
من المقرر لزيارة محافظ محافظة عدن / احمد سالم ربيع علي للمملكة العربية السعودية.هدفها الاول لتادية اليمين
وقع محافظ البنك المركزي اليمني بعدن محمد زمام بجملة تناقصات فاضحة بمداخلته التلفزيونية أمس الأول،
-
اتبعنا على فيسبوك