مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 19 يناير 2020 11:29 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير: كيف يعيش اللاجئون اليمنيون في الصومال؟

السبت 20 يوليو 2019 09:58 مساءً

 

مقديشو- يتواجد في العاصمة الصومالية مقديشو كثير من اللاجئين اليمنيين المدونة اسماؤهم بسجلات الهيئة الوطنية للاجئين (NCRA) ومكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) .

وأكد عدد من اللاجئين للصومال الجديد بأنّ الهيئات العاملة في مجال الاغاثة والانسانية باتت تستخدم اللاجئين اليمنيين في مقديشو مصدرا للارتزاق والكسب اللامشروع .

وأشاروا الي انه مضى على وجودهم بمقديشو زهاء 4 سنوات دون أن يستلموا أية إعانة بشكل دوري أو حتى توفير سكن أو منح مبلغ مقابل ايجار سكن، حيث إنهم يعيشون في ظروف صعبة وأصبح حالهم كالمستجير من الرمضاء بالنار.

واتجه عدد من اللاجئين اليمنيين الي ضواحي مقديشو حيث افترشوا الأرض والتحفوا السماء عقب عجزهم عن دفع ايجارات المساكن في المدينة، ويتواجد من تسمح لهم الظروف بالبقاء داخل العاصمة بمديرية “شبس” بنسبة كبيرة وفي مديريات أخرى بأعداد قليلة .

والهيئة الوطنية للاجئين والنازحين هي الجهة الحكومية المسؤولة عن اللاجئين لمتابعة حقوقهم لدى الهيئات الاّ أنّ هذه الهيئة الحكومية لم تكلف نفسها بالقيام بمهامها، كما أن مكتب المفوضية السامية التابعة للأمم المتحدة مقصر جدا بعمله بحجة الأوضاع الأمنية .

ويأتي هذا في الوقت الذي يتسلم فيه اللاجئون اليمنيون في بونت لاند وأرض الصومال معونات شهرية وبشكل دوري إلي جانب دور برنامج الغذاء العالمي (WFB) الذي يعطي اللاجئين هناك بطاقة غدائية شهرية وهو ما لم يحصل عليه اللاجئون في مقديشو .

في ذات السياق أكد اللاجئون في مقديشو أن هناك مشاريع مقدمة من المفوضية السامية للاجئين اليمنيين يشوبها الكثير من الغموض، وذكروا أنهم يتمتعون فقط بشيئين هما الصحة والتعليم مع وجود منغصات وتقصير في الأداء.

وقدم اليمنيون شكرهم إلى الصومال حكومة وشعبا وأوضحوا أنهم لا يعتبرون أنفسهم أجانب في الصومال بل يعتقدون أنهم في وطنهم وبين أهلهم، وأشاروا إلى أن مشكلتهم مع الهيئات الإنسانية وناشدوا قيادة الحكومة الفيدرالية الصومالية التدخل في ملف اللاجئين وإنقاذهم من فساد الهيئات.


المزيد في ملفات وتحقيقات
سوق منطقة "أمصرة" بأبين أحدثته الحرب.. وأضحى همزة وصل بين مئات الوافدين إليه
تقرير / الخضر عبدالله : يمثّل سوق منطقة "امصرة " بلودر أبين نقطة تلاقٍ وتواصل بين المئات يومياً، منذ دخول فلول مليشيات الحوثي والحرس الجمهوري  بلودر والعين وخلو
سكان صنعاء يشكون من هجرة الكادر الطبي المتخصص
يشكو سكان المحافظات الخاضعة لسيطرة جماعة "أنصار الله" في اليمن (الحوثيين) من تراجع الخدمات المقدمة في المستشفيات والمراكز الصحية الحكومية، من جراء استمرار هجرة
العدالة للمرأة اليمنية!
يناير 17, 2020 ليس هناك ما هو أقسى من أن تقف الأجهزة الأمنية والقضائية التي تعد ملجأ المغلوب على أمره وحامي المظلوم الذي لا حيلة له، في وجوه النساء اللاتي يطالبن بأول حق


تعليقات القراء
398579
[1] عنصرية
الأحد 21 يوليو 2019
فاعل خير | عدن
الصومال في عدن عائيشين ولا تقول إلا هم أصحاب الارض ونحن اللاجئين عندهم ناقص يحكموا عدن ولكن اليمنيين في الصومال بعضهم تهان كرامته للاسف.فين العنصرية إذن؟ والمضحك لما يجي الصومالي وانت في عدن ويغني لك ( إرجع لحولك ) هزلت .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
سقوط شهداء من ابناء عدن في هجوم استهدف معسكر للجيش بمارب
وصول قوات عسكرية سعودية إلى عدن "فيديو"
خبير عسكري يكشف مكان تواجد سلاح الانتقالي الثقيل
قائمة باسماء بعض ضحايا قصف قوات الحماية الرئاسية بمأرب
الحوثيون ينأون بانفسهم عن قصف استهدف قوات الحماية الرئاسية بمأرب
مقالات الرأي
  سيبقى مهران رجل الدولة الوفي، الذي ما خذلها في موقف، ولا انقلب فيها على رئيس، ولا تلوّن في عمله كالحرباء.
كان ليس من الضروري أن يتم الفصل بين القوات الجنوبية كانت تتبع المجلس الانتقالي أو تبع الشرعية وتحت شعار دمج
إن السلوك المنضبط هو أول عتبة في سلم النجاح لأي مشروع نهضوي، والحضارات التي سادت وتعاظم ذكرها إنما هي مجموعة
بعد مضي أسبوع على المسرحية الهزلية للافتتاح النصف كم لمطار الريان واستقبال رحلة واحدة فقط أعاد أبو فلان
كل المراحل التي مرت في مديرية لودر والمنطقة الوسطى منذ عقدين من الزمن كان مستشفى محنف بلودر حاضرا في كل
"لكل زمن مضى آية.. وآية هذا الزمان الصحف".. ..وللاوطان في دم كل حر.. يد سلفت ودين مستحق.. ----أحمد شوقي----   52 سنة
لا يزال المدركون للذاكرة الجمعية إن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي شخصية فارقة في التاريخ
الهيئة العامة للأجواء المعيشية في عدن تهديكم اطيب التحايا..وتبلغكم ان عدن المدينة الرائدة في الجمال والمدنية
مرة أخرى نقول ونكرر إن اتفاق الرياض لابد له أن ينفذ ولابد للجميع ان يدرك ان اي مماطلة أو عرقلة في تنفيذ
تشهد أقطار العالم إهتمام كبير بتطور العملية التعليمية وتحاول تطبيق آخر أبحاث الخبراء في مجال التدريس
-
اتبعنا على فيسبوك