مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 17 يناير 2020 10:28 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
عالم المرأة والأسرة

7 طرق لتربية طفلك

الأحد 21 يوليو 2019 07:28 مساءً
عدن (عدن الغد ) سيدتي :

شخصية الطفل في المرحلة العمرية من عمر 3 وحتى 5 سنوات تنمو من تلقاء نفسها بشكل طبيعي؛ حيث يحصل الطفل على راحته أثناء التعبير الذاتي عن نفسه ببعض الكلمات، كما يمكنه تعلم المزيد من ضبط النفس في مرحلة ما قبل المدرسة حين يصبح أقل اعتماداً على الآخرين...وسمات أخرى يكتسبها الطفل تساعده على التربية توضحها لنا كاتبة الأطفال وخبيرة التنمية البشرية "نجلاء محفوظ".

حماس الطفل :

 يتعلم الطفل الصغير وحده كيفية تهدئة نفسه في لحظات الحماس أو الخوف أو الشعور بالضيق واللحظات العاطفية، وتقديم ردود الأفعال، كما يكتشف مهارة الثقة بالنفس وتصبح لديه خبرات في التعامل مع الآخرين.

النمو العقلي :

في المرحلة العمرية التالية من 5-8 سنوات حاولي اللعب مع طفلك، امنحيه وقتاً للعب؛ فهو مفتاح مساعد لبناء وتنمية شخصيته بشكل كبير، ما يدفعه للأمام لتطوير النمو العقلي والإدراكي والجسدي والعاطفي والخيالي، ويساعده على اتخاذ القرارات.
للعلم: لكل طفل ما يميزه عن غيره، فهم يختلفون عن بعضهم، وللأهل دور في تنمية وتعزيز شخصية الطفل بما يستجيب مع نقاط القوة الخاصة بكل طفل.

المزاج :

تتأثر شخصية الطفل وسط المحيط الأسري السليم والأبوة الإيجابية، وتنمو مع الأشخاص الذين يقدمون له الرعاية الأساسية في أولى سنوات عمره، كما أن مزاج الأطفال العام يؤثر أيضاً في سلوكهم وازدهار شخصياتهم وتطورها.

مرحلة المراهقة :

تكمن سيطرة الأبوين من خلال تشجيع الأبناء ودعمهم معنوياً لبناء شخصيتهم، كما أن مد يد العون وتقديم الدعم المستمر للأبناء يساعدهم على تخطى مرحلة المراهقة بدون أي اضطرابات أو أي منغصات بين أقرانهم.

الشعور بالرضا :

علمي طفلك التعبير بإيجابية عن ذاته ما يمنحه الشعور بالرضا عن نفسه والعالم من حوله، اجعليه يدرك الطريقة التي ينمي بها صورته الذاتية عن نفسه، أن يكون طفلاً واثقاً من نفسه متحكماً في تصرفاته.

النجاح في الدراسة :

الصحة الذاتية والتربية السليمة من جانب الوالدين تفتح للابن طريق النجاح للوصول لجميع مراحل الحياة؛ مثل قيمة النفس والتفاعل بشكل سليم مع الآخرين، النجاح خلال المراحل الدراسية، والتقدم في العمل والحياة العملية، وفيما بعد الزواج...ليصبح شخصية بعيدة عن النرجسية والتعجرف أو الغرور.


المزيد في عالم المرأة والأسرة
فتيات .. الواقع المرير .. وتحدي الطموح
حينما يحلم المرء  بأصغر الاشياء وابسطها, ويتعلق قلبه بحق من الحقوق  المفروضة  لأي انسان في هذه الحياة, هنا لم تعي المواطنة  "فاطمة " قسوة الظروف المعيشية
اكتشاف انتقال حمى الضنك عن طريق الجماع
تصنف حمى الضنك أو ألدنج (Dengue fever) كمرض فيروسي ينتقل عن طريق لدغة البعوض، ويعتبر اليوم أكثر الأمراض الفيروسية المنقولة بهذه الطريقة، وينتقل من شخص لآخر عن طريق لدغة
كيف تعلمين طفلك فنّ الحوار؟
في السابق كانت طاولة الطعام للوجبات الثلاثة الرئيسية مكاناً يجمع أفراد الأسرة بشكل يومي، فيتحدث كل فرد منهم صغيراً كان أو كبيراً، عمّا يدور في عالمه، ويقوم بمشاركة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
لجان التحالف بعدن تواصل حصر ونقل الاسلحة من معسكرات العاصمة
لاول مرة منذ انقطاع النت في اليمن .. شركة "تيليمن" توضح سبب خروج شبكة (الانترنت)
مدير اعلام لودر يهنى مدير التربية والتعليم بلودر بمولوده الجديد
الزبيدي : لا انفصال لجنوب اليمن في الوقت الحالي
الشاذلي يوجه مكتب التجارة والصناعة بالحزم في تثبيت أسعار الرغيف وعمل حملة على الأفران وضبط المتلاعبين
مقالات الرأي
  كسابقاتها تكرر أيامنا نفسها حاملة ذات الأخبار والتفاصيل والملامح .. وحده عزرائيل يواصل التحليق والدوران
من المعيب ان يوصم اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي بانه صمم لغاية نزع فتيل القتال
هذه هي المرّة الأولى في تاريخ العرب التي يصبحُ فيها وزيرٌ للتراث والثقافة حاكمًا لدولةٍ عربية!لكنّ الأهم
ودعت جماهير الشعب العماني الأيام القريبة الماضيه جلالة السلطان "قابوس بن سعيد" إلى مثواه الأخير .. بعد حياه
خرجت مظاهرة حاشدة في ألمانيا قبل سنوات ضد التقشف والبطالة التي بدأت  تتفشى في ألمانيا , وخرج جميع كوادر
عندما خرجت مظاهرة حاشدة في ألمانيا ضد التقشف والبطالة خرج جميع كوادر الدولة ماعدا المعلمين وعندما قابلتهم
  محمد ناصر العولقي لم يعد في اليمن الشمالي ولا الجنوبي من مؤسسة سياسية مركزية أو محلية تمارس نشاطا مؤسسيا
لا يختلف اثنان من إن فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي قائداً عظيماً بمعنى الكلمة وبكل ما تحتويه الكلمة
الرئيس علي ناصر محمد رجل بنى دولة، ولكن للأسف فرط فيها من جاء بعده، فما من أيام جميلة يتذكرها المواطن الجنوبي
هل أقتنع الشماليون بحقيقة الواقع الجديد على أرضهم والرضوخ الكامل له والاعتراف به وبالتالي التعامل والتعايش
-
اتبعنا على فيسبوك