مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 نوفمبر 2019 03:21 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

مدير مكتب التربية والتعليم بلودر: مدارس لودر تعاني من نقص المعلمين والكتاب المدرسي وتأهيل بعض المدارس التي دمرت بسبب الحرب

السبت 12 أكتوبر 2019 01:36 مساءً
(عدن الغد)خاص:

لودر كبرى مديريات محافظة أبين ، وتتسع فيها القاعدة التعليمية بشكل ملحوظ علاوة على أنها تعاني نقصاً في المدارس الأساسية والثانوية  وشحة في المعلمين ، ناهيك عن الكثافة الطلابية التي تستدعي وضع معالجات جادة وسريعة من ناحية، ومن ناحية أخرى الوقوف أمام مجمل الأوضاع التعليمية والتربوية.. باعتبار لودر واجهة محافظة أبين ، بل أنها كانت ينبوع الكوادر التربوية والتعليمية على مدى عقود كثيرة، حيث ساهم أبناؤها في نشر التعليم في مختلف المحافظات الجنوبية والشرقية سابقاً..ولتسليط مزيد من الضوء التقت "عدن الغد  الأستاذ/ ناصر عوض موسى ـ مدير مكتب التربية بلودر ـ وخرجت بهذه المادة :  

 

التقاه / الخضر عبدالله : 

 

تقيم العملية التعليمية :

في البداية تحدث مدير تربية لودر الأستاذ ناصر موسى عن تقيم العملية التعليمية فقال :" .يكاد يكون تقييمنا للعملية التربوية والتعليمية بهذه المديرية وفق نتائج العام الدراسي الماضي   جيد جداً رغم الكثير من الصعوبات والعراقيل التي تواجهنا، ولكن بجهود الخيرين استطعنا السيطرة عليها وتذليل معظمها ـ فيما يتعلق بهذا العام الدراسي، الجديد فمجال العملية التربوية والتعليمية يدار بالشكل لا بأس  به ، آملين استقرار سير العملية التعليمية والتغلب على بعض العراقيل ، المتمثلة بالعجز ونقص المعلمين والمبنى الدراسي والكتب والأثاث المدرسي وبعض الأمور الفنية الأخرى.

 

سير العمل في أقسام تربية لودر:



وحول  سير العمال في أقسام  مكتب تربية لودر إشار قائلاً :"  الأقسام الموجودة في المكتب جميعها متفاعلة وفقاً لطبيعة المهام والعمل الجاري بالمكتب ويكفينا بأن هذه الأقسام تحتوي على كفاءات ناجحة فإن وجدت عزائم الكفاءة تم التغلب على العراقيل.

 

أبرز ما تحقق للمديرية :

 

وعن أبرز ما تحقق  لمديرية لودر في مجال التعليم  قال متحدثاً :" يتكون مكتب التربية والتعليم اليوم من "98" مدرسة أساسية  " 8 " ثانوية مختلط و" 6"مدرسة خاصة بتعليم الفتاة وباقي المدارس مختلطة , و"2" مدارس  وروضتين بعاصمة المديرية لودر وزارة خاصة اهلية , طبعاً مدارس مديرية لودر مترامية الأطراف ومتباعدة بحكم الطبيعة الجغرافية والتضاريس المختلفة ويتكون المكتب من طاقم متكامل وأقسام وتوجيه فني وإدارات مدرسية ونستطيع القول بأن ما تحقق للمديرية في جانب التربية والتعليم طيب لا بأس به خلال أكثر من 19عاماً مع الإشارة إلى أن هناك عدة مشاكل واحتياجات، خصوصاً فيما يتعلق بالمبنى المدرسي حيث هناك نقص في المبنى المدرسي وهناك حاجة إلى زيادة عدد المباني والفصول التي تحتاجها عدد من المدارس، بحكم الزيادة في نسبة الطلاب، إضافة إلى مباني مدارس خاصة للبنات في مناطق المديرية، ونشير هنا أيضاً إلى حاجة عدد كبير من المدارس في المديرية إلى ترميم وتسوير، كما أن المدارس الموجودة بدون ميزانية وتحتاج على وجه السرعة إلى ميزانيات تساعدها في تسيير شؤونها المختلفة وهذا الموضوع يدفع بالكثيرين من مدراء المدارس إلى الابتعاد عن الإدارة.



عدد الطلاب والمعلمين بالمديرية :

 

وحول عدد الطلاب والمعلمين بمديرية لودر يقول  مدير التبرية :" بلغ عدد الطلاب لهذا العام وفقاً لآخر الإحصائيات "25424" طالباً وطالبة موزعين على مدارس مديرية لودر في كل من الريف والمدينة.. ويبلغ عدد المعلمين والمعلمات "1762" معلماً موزعين على جميع مدارس المديرية.

 

حاجة المعلمين :

 

وعم  ما يستفاد من  المعلمين اوضح :"  جميع المعلمين والمعلمات في المديرية يتم الاستفادة منهم، فمنهم موزعون على مدارس المديرية للتعليم الأساسي والثانوية، وسبب كثافة المعلمين في المديرية أن معظمهم ذو مستويات متدنية، ومعظم هؤلاء تم إحالتهم من مرافق حكومة أخرى، والبعض منهم قريب سن التقاعد ومن كبار السن خدموا في التربية والتعليم في مديريات ومحافظات نائية وخدموا أكثر من "30" عاماً تربى على أيديهم عدد كبير من القيادات التي تمارس مهام قيادية في المجتمع، ويتم تدريب هؤلاء المعلمين في إطار التعليم اللامركزي والمدارس المحورية.. لذلك المديرية بحاجة إلى معلمين ومعلمات مؤهلين تأهيلاً كاملاً في مختلف التخصصات العلمية.



 أزدحام الطلاب في الفصول الدراسية

 

وعن قضية الازدحام في الفصول الدراسية ومدى التأثير على العملية التعليمية يؤكد الأستاذ / ناصر عوض موسى

:"  يوجد في مدارس المديرية ازدحام كبير للطلاب في الفصول الدراسية وتصل هذه الكثافة الطلابية في الفصل الدراسي الواحد ما بين 50 ـ 60 طالباً وطالبة، والأسباب الأساسية لهذا الازدحام هي كثافة السكان وازدياد عدد التلاميذ الملتحقين بالدراسة كل عام وعدم مواكبة هذه الزيادة ببناء فصول إضافية أو مدارس جديدة في المدن، لهذا لا توجد لدينا حلول لهذه الكثافة سوى مخاطبتنا لمكتب المحافظة والسلطة المحلية بإعطاء اهتمام كبير لهذه المديرية لبناء مجمعات دراسية كبيرة وبناء فصول دراسية إضافية للفتيات في المدن الرئيسية للحد من عملية الازدحام.

 

تعلم الفتاة

 

وحول معرفة ما وصل إليه تعليم الفتاة بمديرية لودر يجيب مدير التربية فقال :" إقبال الفتاة على التعليم في تحسن مستمر ولا سيما المدن وهذا يعكس مدى وعي المجتمع بأهمية التعليم اليوم وضرورة أن تنال الفتاة نصيبها من التعليم والتخلص من قيود الجهل والظلام والتخلف، وكما هي خطط وبرامج وزارة التربية والتعليم والدور الذي تقوم به في مجال التعليم وتعلم الفتاة على وجه الخصوص وذلك من خلال البدء بتنفيذ استراتيجية التعليم الأساسي ووضع الخطط التنفيذية التي أعطت الفتاة جل الاهتمام من خلال السعي لرفع معدل الالتحاق بالتعليم وتقليص الفارق بين الذكور والإناث والريف والحضر ومن خلال توفير مدارس خاصة للبنات وبناء فصول إضافية في بعض المدارس هذا الأمر بالنسبة للمديرية.. أما المناطق هناك تسرب من الفتاة للتعليم نتيجة عدم وجود مدارس خاصة بالبنات وتوفير كادر نسائي من المعلمات لهن مما سبب حرمان فتاة الريف من الإقبال على التعليم.. أما فيما يتعلق بتوظيف الفتاة فنأمل توظيف فتيات المديرية، خصوصاً الحاصلات على المؤهل الجامعي ومؤهلات الثانوية العامة..  ونأمل حقيقة زيادة نسبة توظيف الفتيات بما يخدم العملية التربوية والتعليمية ويشجع الفتيات على الالتحاق بالتعليم ومواصلتهن ثم توظيفهن مركزي.

 

الحد من عملية الغياب للمعلمين :

 

وعن  عملية الحد من الغياب والمنقطعين والمتقاعدين عن العمل يقول :"هناك كثير من المنتسبين والمتقاعدين عن العمل ونحن اعتمدنا على الإدارة المدرسية وأعطيناها الصلاحية الكاملة لتنفيذ اللوائح التربوية النافذة وأي تقصير أو إخلال من قبل هذه الإدارات سيتحمل المخل المسؤولية وسنتخذ ضده وضد أي متقاعس الإجراءات التربوية المعروفة وأؤكد لك بأنه منذ مجيئنا عاد الكثيرون من هؤلاء المتقاعسين وأن كان هناك متقاعسون فأؤكد بأنهم قليلون جداً وسيتم التعامل معهم باتخاذ الإجراءات التربوية وفق القانون واللوائح التربوية المعروفة ووفقاً للتقارير المرفوعة من الإدارات المدرسية.

 

علاقة السلطة المحلية بالتربية :

 

وحول  علاقة مكتب التربية والتعليم  بلودر مع السلطة المحلية يقول :"  علاقتنا بالسلطة المحلية طيبة ، ويتم التنسيق معنا ومعهم في كثير من الأمور التربوية والإدارية حيث نرفع احتياجاتنا للسلطة المحلي ةبالمديرية ومكتب التربية بالمحافظة ووعدنا مدير عام التربية بالمحافظة بحل الإشكاليات.

 

أبرز الصعوبات :

 

وعن  أبرز الصعوبات والمشاكل الأخرى التي تواجه   مكتب التربية بالمديرية يشير قائلاً :" أما عن الصعوبات والمشاكل التي توجهنا الكادر التربوي المؤهل المتخصص وعدم وجود عمال الخدمات في المدارس والحراسات وعدم وجود فراشين وعمال النظافة.. شحة في كوادر فنية للمختبرات وعدم اعتماد ميزانية لسير الأنشطة اللاصفية وعدم وجود الاعتمادات للأنشطة واعتماد بناء مدارس جديدة وبناء صفوف إضافية وترميم لبعض منها.. وكذا عدم وجود وسيلة مواصلات للمكتب.. وعدم وجود أجهزة كمبيوتر لدى المدارس، خصوصاً لتلك المدارس التي وصلت إليها خدمة الكهرباء وبناء أسوار للمدارس.

 

وكذلك النقص الحاد في الكتاب  المدرسي من صف خامس حتى تالث تانوي  فنطالب مكتب التربية بالمحافظة بتوفير الكتاب المدرسي .

 

سبب شحة المعلمين بالمديرية :

وحول أهم الأسباب في شحة المعلمين بمكتب تربية لودر  يوضح الأستاذ ناصر عوض قائلاً :" هناك أكثر ٣٥٠ موظف تم توظيفهم يقرأ ويكتب  ولم يزل هذا الكم من الموظفين مخفي ولم يوزعوا على مكاتب التربية بالمحافظة وعلى النقيض هناك أكثر من  ٣٠٠ معلم ومعلمه تم احتالتهم إلى المحافظه للتقاعد لهم اربع سنوات يستلمون رواتبهم من المحافظه وهذا الكم من المعلمين  الذي اصدر بهم قرار التقاعد اثقل كاهلنا واصبحنا نعاني من نقص معلمين .

 

حلول لنقص المعلمين  

 

وحول الحلول  للقضاء على نقص المعلمين يشير  مدير تربية لودر ويقول :" من أجل معضله النقص في المعلمين نرى أن يعطى لنا تعاقد مع الصندوق الاجتماعي عدن بإعطى مكتبنا  ٣٠٠ معلم ومعلمه من حمله البكلاريوس لسد النقص الحاد وتعطى الأولوية لمن تطوع في اي مدرسه .  

 

التغلب على النقص للعام الماض :

 

وعن حلول وإجاد  بديل يغطي نقص شحة المعلمين  يقول مدير التربية :" سبق وان  عملنا بجهودنا وإمكانياتنا على سد هذا النقص للعام الماضي  وهو اتفاقنا مع بعض قادات الالوية العسكرية المتواجدة بلودر  مثل لوااء 115 حيث تم تفريغ الجنود الذين لديهم موهلات جامعيه ووعددهم المستفاد منه ٩٠ معلم  وكذلك لواء 103 التواجد بمنطقة العرقوب تم تفريق ٣٥ جندي مؤهل بشهائد جامعية تم توفيرهم في اتمام النقص  وتوزيعهم في المدارس كمعلمين وهناك نستفيد من المطبقين لكليه التربيه أما البديل كنا تستفيد المدارس وخاصه يقرأ ويكتب ياتي متطوع عنه جامعي لتكن العام الدراسي عملنا على محاربه ظاهره البديل وعملنا الغياب وسيتم رفعه للي المحافظه هناك عادة معلمين ليتزمو في أعمالهم رغم عدم الاستفاده منهم كبير سن اواني اومتزوجه ولهذا اغلب المدارس شبهه مشلوله وهذا يعود إلى عدم التوظيف وبلوغ اعداد كبيره للتقاعد ولهذا لاهناك مخرج لنا إلى بالتعاقد الأنقاض مدارسنا والقضاء على ظاهرهالبديل

إعادة تاهيل مدرسة عثمان بن عفان

 

 وعن  المدارس التي دمرت نتيجة الحرب مع مليشيات الحوثي  يقول :" هناك مدارس تعرضت للتدمير الكامل بسبب الحرب مع الحوثي  عام 2011-2015م ومن هذه المدارس التي تعرضت للتدمير بشكل كامل مدرسة عثمان بن عفان بمنطقة الحضن التي اصبح مجرد اطلال  وكومة من الخارب فنطالب باعادة تأهيلها وهي وبحاجه في الوقت الحاضر إلى إعادة تأهليها من تسعة فصول من اول ابتدائي إلى تاسع , وهناك وعود  بتاهيلها لكن لم ترى النور بعد . وطلابها يدروسوا في العرى في جو عاري ويتعرضون للسعات البرد وحر الشمس المحرقة بحكم وجودها تحت جيل ثره فنرجو الإفاء بالوعود بتاهيل هذه المدرسة بإرسع وقت ممكن .

 

* كلمة أخيرة :  

وكلمته الاخيرة قال فيها  أتقدم بالشكر والتقدير لوزير التربية والتعليم و للأخ محافظ المحافظة  ووكيل وزارة لقطاع المشاريع والتجهيزات والأخ مدير عام مكتب التربية والتعليم بالمحافظة على جهوده في تذليل الصعوبات  والأخ مدير عام المديرية الذي أعطانا الصلاحيات لحل مشاكل التربية والتعليم في المديرية ونأمل من المعلمين والقيادات التربوية في المديرية مزيداً من الجهود والتفاعل معنا، شاكرين صحيفة "عدن الغد " على دورها الإعلامي الرائد والكبير في نقل هموم الوطن والمواطن، آملين منكم مواكبة أحوال وشؤون مكتب التربية بمديرية لودر.







المزيد في ملفات وتحقيقات
مدرسة ابن سيناء في ردفان.. صرح تربوي عريق بحاجة الى الاهتمام
استطلاع وتصوير: فضل قابوس   تعتبر مدرسة ابن سيناء للتعليم الاساسي والتي تقع في قلب مديرية حبيل جبر بردفان م/ لحج واحدة من اهم واعرق المدارس في رباعيات ردفان وهي
مذكرات الرئيس علي ناصر الحلقة (الثانية)..ساهمت الحروب والصراعات القبلية في المنطقة انتشار حالة الفقر ما اضطر المزارعون إلى بيع أراضيهم
لم يكن أهل دثينة، يأكلون اللحم إلا في المناسبات كالضيافات والزواج والمآتم، وكان من المألوف بين سكان القرى أن يشتركوا جميعاً في شراء رأس غنم  يوزعونه بينهم لتقليل
هجرات اليافعيين إلى الهند(2)
دوافع الهجرة اليافعيون شغوفون بالهجرة منذ أزمنة قديمة وأسباب هجرتهم متعددة، ولا شك أن لذلك صلة واضحة بمحدودية أراضيهم الصالحة للزراعة، التي تعد المصدر الرئيس




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفاصيل جريمة مروعة في عدن.. مسلحون يقتلون شخص ويحرقونه داخل سيارته (صور)
كشف تفاصيل جديدة عن هوية قتيل حي اكتوبر بخور مكسر
كيف تحول الاطفال إلى قتلة ؟..نشر صور قاتل خاله بالمعلا تحدث صدمة مجتمعية
شهود عيان : عشرات المسلحين من دار سعد والمحاريق ينضمون إلى اشتباكات مسلحة مع الحزام
عاجل : توسع دائرة الاشتباكات بين شبان من المحاريق وقوات من الحزام الأمني وسقوط ضحايا
مقالات الرأي
حسان دبوان لم يك يدر في خلد أحدهم أن تغريدة على إحدى منصات التواصل الاجتماعي ستتحول إلى واقع معاش وتنهي
‏نظرًا لطبيعة ⁧‫اتفاق الرياض⁩ ومآلاته في تحقيق النصر من أجل السلام، فإن تنفيذه وفق مضامينه وأهدافه
بات جليا مشهد اليوم في دخول دوامة صراعاته مرحلة جديدة لربما سيختلف عنوانها قليلا لكن قطعا لا توقعات حتى
-ينظر المقاوم الجريح رياض اليوم بحسرة والم من شرفة منزل والده المجاور لباب مقبرة القطيع في كريتر لتمدد البناء
ابين وما إدراك ما ابين أم القيادات والحكماء والكوادر العلماء والناس الكرماء ابين الساحل والجبل تغناء
على مايبدو سيبقى العالم حريص على منع تفاقم الاوضاع الانسانية في اليمن لكن فيما يتصل بالدعم والاستثمار
لقد كان للحملة الإعلامية التي تبنتها كلا من الرابطة الإعلامية سما ومنظمة سما للتنمية والإرشاد أصداء كبيرة
مواجهة المطالب الحقوقية لعمال النظافة بالنار والرصاص الحي، جريمة لاتغتفر بحق الإنسانية. راتب عامل النظافة
محمد جميح في الوقت الذي يتطلع فيه مرتزقة إيران الحوثيون في اليمن إلى نسخ تجربة ولاية الفقيه، بشكل أو بآخر في
ليس وليد اللحظة الراهنة مابعد 2015م... ألبسط العشوائي في مدينة عدن قد بدأ منذ العام الأول للوحدة ، حدث ذلك بسبب
-
اتبعنا على فيسبوك