مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 07 يوليو 2020 12:54 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار عدن

بحضور العقيد حسين مسهر.. منتسبو أمن المنصورة والحزام الأمني بالمديرية يقفون مع انعقاد أول جلسة لمحاكمة قاتل الشهيد ماجد المشدلي

الجمعة 08 نوفمبر 2019 02:04 صباحاً
عدن ((عدن الغد)) علاء بدر:

 

تضامن صباح الخميس رجال الأمن في المنطقة الأمنية الخامسة والحزام الأمني بمديرية المنصورة مع أسرة الشهيد البطل ماجد صالح المشدلي بحضور العميد صالح محمد القملي مدير البحث الجنائي بإدارة أمن العاصمة عدن والعميد حسين صالح مسهر مدير قسم شرطة المنصورة.

وكان قد انطلق موكب أمني كبير ضم قسم شرطة المنصورة والحزام الأمني بقطاع المنصورة، وشرطة الدرين، وشرطة القاهرة مُشكلين لوحة تضامنية قوية مع أسرة المغدور به الشهيد ماجد المشدلي ضابط نوبة قسم شرطة المنصورة الذي لقي حتفه برصاص مواطن أثناء أداء واجبه الأمني بصفته مأمور ضبط قضائي.

ووفقاً لمصدر أمني فإن الشهيد المشدلي تلقى بلاغاً من أحد المواطنين وعلى الفور تحرك الشهيد إلى حارة المُشتكى عليه والذي باغته بإطلاق عدة أعيرة نارية في جسد الشهيد ليتوفى على الفور وسط بس ذهول واستعراب شديدين من سكان الحي الذين تزامن وجودهم وقت العملية الغادرة.

ومن أمام محكمة المنصورة الابتدائية وقف العشرات من رجال الأمن متلاحمين مع أشقائهم من رجال الحزام الأمني في قطاع المنصورة.

إلى ذلك قال العميد صالح القملي مدير البحث الجنائي في إدارة أمن العاصمة عدن "نترحم على شهيد الواجب المناضل ماجد صالح المشدلي سائلين الله جل وعلا أن يتقبله في واسع رحمته وغفرانه وجميع شهداء الجنوب"، مردفاً أن هذه الوقفة هي تعزيزاً للنظام والقانون لنصرة المظلوم سواء كان جندياً أمنياً أو عسكرياً أو مواطناً، مطالباً من عدالة المحكمة إصدار العقوبة تجاه من سوَّلت له نفسه الاعتداء على رجال الأمن الذين يؤدون واجبهم امتثالاً لأحكام القانون.

من جهته تحدث العقيد حسين صالح مسهر مدير قسم شرطة المنصورة قائلاً ''نقف تضامناً مع أسرة الشهيد ماجد المشدلي وهو من الضباط الأكفاء في القسم، ومشهود له بحسن الخلق، وله إسهامات عديدة في تعزيز دعامة الأمن بمنطقته يعرفها القاصي والداني"، مضيفاً أن الوقفة هي للمطالبة بأن تأخذ العدالة مجراها في القضية.

وشكر العقيد حسين صالح مسهر جميع من شاركوا في الوقفة التضامنية ابتداء بقيادة كتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة ممثلةً بالقائد كمال مطلق الحالمي الذي وجَّـه بإرسال أطقم من سرية الطوارئ عرفاناً لدم الشهيد ماجد صالح المشدلي.

وقيادة المنطقة الأمنية الخامسة ممثلةً بقائد المنطقة الأخ علي بن علي.

وقيادة شرطة التواهي ممثلةً بالأخ نبيل عامر.

وقيادة شرطة الدرين ممثلةً بالأخ محمد قائد صلاح.

وضابط النوبة وأفراد من قسم شرطة القاهرة.

وأمن المنطقة الحرة (ميناء عدن).

كما أوضح الأخ علي بن علي قائد المنطقة الأمنية الخامسة أن الهدف من هذه الوقفة من أجل لفت نظر القضاء للعناية بهذه القضية البالغة الأهمية كونها تتعلق بمصير رجال الأمن أثناء تنفيذهم مهمات قانونية لاستتباب الأمن وحماية المواطنين، داعياً القضاء إلى أن يوصل رسالته لكل الجنود الذين يؤدون مهمات أمنية بأن القضاء منصف وسيأخذ بحقهم فيما لو حصل لهم مكروه أثناء أداء الواجب.

وعبر الأخ محمد قائد صلاح مدير شرطة الدرين عن حزنه جراء استشهاد الشهيد ماجد المشدلي الذي كان مصيره مشابهاً للعديد من شهداء زملاء مهنته في السلك الأمني على أيدي ضعفاء النفوس من "البلاطجة" حيث استشهد في حارته التي يقطن فيها، مستنكراً هذه الأعمال التي وصفها بـ"القذرة وغير الإنسانية".

ووصف الأخ نبيل عامر مدير شرطة التواهي ماجد المشدلي برفيق الدرب الذي ضحى بحياته من أجل أن تنعم منطقته بالأمن، مؤكداً أن البلطجة قد انتهت وأن رجال الأمن سيكون بالمرصاد لكل من تسول له نفسه العبث بأمن مدينة عدن، داعياً القضاء لأن يعقد جلساته سريعاً لإصدار الحكم العادل لكي ينصف رجال الأمن ليتمكنوا من حماية مدينتهم ومواطنيها.

وطالب الأخ رأفت محمد علي سلام ضابط نوبة في قسم شرطة القاهرة بالقصاص من قاتل الشهيد المشدلي حتى لا يتم التمادي على رجل الأمن الذي يقوم بخدمة المواطن، مستطرداً أنه وزملائه جاؤوا متضامنين كوقفة رجل واحد وفاء لدم الشهيد المشدلي.

ومع بدء أولى جلسات محاكمة قاتل الشهيد المشدلي ناشد الأخ سند النعيمي نائب مدير قسم شرطة المنصورة المحكمة بالعدل، ورد الاعتبار للجمدي الشهيد، مشيداً بمواقف الشهيد المغدور به ماجد والذي نزل في مهمة أمنية لكي يقوم بالصلح بين طرفين متخاصمين من الجيران ليلقى حتفه على أيدي أحد جيرانه داخل منطقة سكنه، آملاً في أن يعود الحق إلى أهله.

وكان من بين المتضامنين العقيد رمزي محمد قاسم رئيس الدائرة الجماهيرية في محلي المجلس الانتقالي بمديرية المنصورة الذي لبى نداء التضامن وفاء للشهيد ماجد المشدلي جنباً إلى جنب مع الضباط والصف والجنود في المديرية، داعياً القضاء أن يبت في القضية وفق مجراه الصحيح للقصاص من القاتل.

أما الأستاذة وداد جازم العواضي -الدائرة الجماهيرية في المجلس الانتقالي بمحلي المنصورة- فتمنَّت أن تعود العدالة إلى القضاء، مردفة أنه طال انتظارها.

وكما أفاد الأخ عماد عبدالرقيب ضابط في قسم البحث الجنائي بقسم شرطة المنصورة أن الشهيد ماجد المشدلي استشهد بواقعة (الإيذاء العمدي) أثناء نزول الشهيد للتعامل مع بلاغ من أحد المواطنين.

وفي قاعة المحكمة جرت وقائع أول جلسة للبت في قضية استشهاد الشهيد ماجد صالح المشدلي ضابط نوبة قسم شرطة المنصورة برئاسة فضيلة القاضي فهد البنا الذي اطلع على ملف القضية ثم أمر قاضي النيابة بقراءة قرار الاتهام، ليتبعه الرد من جانب محامي الدفاع عن المجني عليه واصفاً القرار بالباطل، مفنداً ذلك البطلان من خلال طرح عدة نقاط تتعلق بإغفال قرار الاتهام عن الحيثيات التي كان يجب على النيابة أن تضعها في عين الاعتبار، ليأمر قاضي بتأجيل الجلسة حتى يوم الخميس القادم الموافق للرابع عشر من الشهر الجار.


المزيد في أخبار عدن
بسبب الربط العشوائي.. مواطنون في دارسعد يشكون الحرمان المتعمد من خدمة الكهرباء
شكا مواطنون في الأحياء الشرقية من دارسعد (غليل والانشاءات وما حولها) مما أسموه التلاعب في خدمة الكهرباء وحرمانهم المتعمد منها.   وقال عدد من المواطنين في تلك
صدق او لاتصدق : رشة مياه مطر بسيارة فتاة تودي بحياة شخص بالمعلا(Translated to English )
اودت رشة مياه بسيارة فتاة بحي المعلا بحياة شخص عقب تطور الأمر إلى شجار وعراك واطلاق نار. ووقعت الحادثة قبل يوم بحي حافون بالمعلا حينما كان شخص ويدعى حسن البكري
السلطة المحلية بخورمكسر توضح بشأن بناء محلات تجارية لنادي الجلاء بالمديرية
  يوضح المجلس المحلي لمديرية خورمكسر حول اللبس الحاصل بقضية بناء محلات تجارية لنادي الجلاء الرياضي بالمديرية، وتود تشير إلى أن مشروع بناء محلات تجارية للنادي


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صورة نادرة تجمع ثلاثة رؤساء لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية سابقاً
صدق او لاتصدق : رشة مياه مطر بسيارة فتاة تودي بحياة شخص بالمعلا(Translated to English )
عاجل: احتراق محل تجاري في عدن
السياسي الكويتي أنور الرشيد يعلق على مشاركة الانتقالي في الحكومة القادمة
عاجل: غرق ثلاثة أطفال في بحر ساحل أبين بخورمكسر
مقالات الرأي
  بخصوص ملاحظاتكم وتسائلكم حول شركة هاني ومثيلاتها من الشركات فالأمر جلي وواضح لأي متخصص ولا يحتاج لأي
............................ وسيم صالح * تأسست ندوة الحصن الثقافية عام 1959م على منوال الفرق الموسيقية اللحجية والتي لم تخرج
ذكرى غيرت مجرى التاريخ في الجنوب وحولة الهزيمة الى نصر . قبل ان نتفق نحن في مجلس المتقاعدين العسكرين قسرا على
مرت البشرية بأربعة أجيال من الحروب وفقا لتصنيف بعض المفكرين، الثلاثة الأجيال الأولى منها كانت تعتمد على قوة
المعاش ، المعاش كل شي مقبول ومعقول يتقبله الإنسان إلا توقيف راتب معاش الجهال حسب قول إخوتنا الشماليين هذا غير
    بقلم/عبدالفتاح الحكيمي.   فضيحة مدينة التربة الأخيرة واضحة للعيان .. وكل من شاهد بل وشهدوا على
  * تتأرجح دراما المشهد على مسرحنا صعوداً وهبوطاً ، هذا يجري تحديداً في جنوبنا ، لأن الشمال ينعم بحالة سكونٍ
قال لي :" إلا يذكرونك بشيء وهم يحاربون لأجل مناصب دولة الإحتلال ..؟قلت له :" قصة قديمة حكاها لي جدي عن علي
كان الوزير الميسري هو الصوت الاول الذي ارتفع في وجه دول التحالف داعيا الى تصويب العلاقة بين الشرعية
حقيقة يجب أن تقال على رؤوس الملئ رغم مرارتها وقسوتها علينا كجنوبيين ، تغيرنا بفعل فاعل ( عفاش) الذي كرس جهده
-
اتبعنا على فيسبوك