مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 07 يوليو 2020 12:28 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 08 نوفمبر 2019 07:16 مساءً

كرسي محافظ عدن

#كرسي محافظ عدن .

وبداءت الاقلام والمواقف السياسية ،لخصوم إتفاق الرياض تطفح إلى السطح ،بمشاريع ليس الوقت مناسب .

 

لازلنا - في حرب عبثية جنونية ،اتعبث الشرفاء والسكان وتهدد بمجاعة وامور الجميع يعرفها .

 

فمشروع إتفاق الرياض بين الإنتقالي وحكومة الشرعية ،واضح معالمة وهو إستعادت بناء الدولة في المناطق المحررة وخاصة عدن.

 

فالعاصمة عدن بحاجة لرجال شرفاء وكفاءات عالية في شتى المجالات ورجال دولة قوة في إتخاد القرار المناسب في مناحي الحياة الخدماتية ،يعملون على مدار الساعة وفق خطط مشتركة واولويات ومشاركة الشرفاء كان من يكون في حماية الخدمات العامة من كهرباء وإتصالات ومياة وصرف صحي وحماية المراكز الصحية والتعليمية والجامعية .

 

إن عدن اليوم - تعاني من أمراض شتى من تعبئة خاطئة واذوات رخيصة ولوبي متخلف سيطر على مفاصل الإذارة في مؤسسات الدولة الحكومية ومرافقها الخدماتية ،

 

فالمحافظ القادم يجب أن يكون ذو خلفية وتجارب وشخصية قوية يتحمل الأمانة بشرف وضمير ومسنود بموقف الشركاء في الإتفاق والحكومة السعودية وبقوات امنية مؤهلة تدريب عالي في الشرطة والبحث الجنائي ومكافحة العشوائي بقوات خاصة. تعمل على مدار الساعة وبعمليات مركزية موحدة ...

 

هذا هو المحافظ الذي نريدة لعدن ،يعمل بروح المسؤولية الجماعية وله من الصلاحيات المالية والادارية والامنية .

ويساعدة جهاز رقابة وتقييم يعمل كدعم في متابعة تنفيذ الخطط والمشروعات وبلاغات الناس .

إن الدولة القادمة لعدن سيحميها الجميع ،فهي فرصة تاريخية لن تعوض ،ستمنحها الامم الدعم اللازم من المساعدات والخبرات وهي المنطلق نحو السلام والتنمية وتلبية إحتياجات الناس .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صورة نادرة تجمع ثلاثة رؤساء لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية سابقاً
حوار -قائد اللواء الثاني مشاة بحري بمديرية رضوم محافظة شبوة: سنضرب بيدا من حديد كل من تسول له نفسه المساس بأرض الوطن
عاجل: احتراق محل تجاري في عدن
السياسي الكويتي أنور الرشيد يعلق على مشاركة الانتقالي في الحكومة القادمة
عاجل: غرق ثلاثة أطفال في بحر ساحل أبين بخورمكسر
مقالات الرأي
  بخصوص ملاحظاتكم وتسائلكم حول شركة هاني ومثيلاتها من الشركات فالأمر جلي وواضح لأي متخصص ولا يحتاج لأي
............................ وسيم صالح * تأسست ندوة الحصن الثقافية عام 1959م على منوال الفرق الموسيقية اللحجية والتي لم تخرج
ذكرى غيرت مجرى التاريخ في الجنوب وحولة الهزيمة الى نصر . قبل ان نتفق نحن في مجلس المتقاعدين العسكرين قسرا على
مرت البشرية بأربعة أجيال من الحروب وفقا لتصنيف بعض المفكرين، الثلاثة الأجيال الأولى منها كانت تعتمد على قوة
المعاش ، المعاش كل شي مقبول ومعقول يتقبله الإنسان إلا توقيف راتب معاش الجهال حسب قول إخوتنا الشماليين هذا غير
    بقلم/عبدالفتاح الحكيمي.   فضيحة مدينة التربة الأخيرة واضحة للعيان .. وكل من شاهد بل وشهدوا على
  * تتأرجح دراما المشهد على مسرحنا صعوداً وهبوطاً ، هذا يجري تحديداً في جنوبنا ، لأن الشمال ينعم بحالة سكونٍ
قال لي :" إلا يذكرونك بشيء وهم يحاربون لأجل مناصب دولة الإحتلال ..؟قلت له :" قصة قديمة حكاها لي جدي عن علي
كان الوزير الميسري هو الصوت الاول الذي ارتفع في وجه دول التحالف داعيا الى تصويب العلاقة بين الشرعية
حقيقة يجب أن تقال على رؤوس الملئ رغم مرارتها وقسوتها علينا كجنوبيين ، تغيرنا بفعل فاعل ( عفاش) الذي كرس جهده
-
اتبعنا على فيسبوك