مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 22 يناير 2020 01:25 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

عدن الغد تزور جمعية الرحمة لرعاية الطفل ذهنيا بالمعلا وتلتقي إدارتها

صورة من الزيارة يوم الاحد
الأحد 08 ديسمبر 2019 02:42 مساءً
التقاها / نضال فارع

 زارت صحيفة عدن الغد يوم الأحد  جمعية الرحمة لرعاية الطفل ذهنيا الكائن في المعلا محافظة عدن .

وكان في استقبالنا في مكتبها الأستاذة القديرة ومؤسسه الجمعية رحيمة قاسم سعيد وكذلك مديرة العلاقات الخارجية في الجمعية .

المديرة شرحت لنا بالتفصيل بداية الفكرة  كانت عام 2000 حيث ان المبنى كان عبارة عن غرفة صغيرة وخرابة تم منحنا لعمل هذه الجمعية الأستاذ مهدى عبدالسلام مدير التربية والتعليم بالمحافظة سابقا حيث إنني شرحت له الفكرة وضرورة إيجاد مقر وهو بصراحة ماقصر .

 

تضيف بالقول "  كان في البداية لدينا طالبين فقط . الآن أصبحوا 120 طالب وطالبة إعاقة ذهنيا بنسب متفاوتة وأعمار مختلفة . وأصبح لدينا الآن ثلاث فروع المعلا والبريقة والعريش مع طاقم تدريس مكون من 30 معلمة متطوعة خريجات علم نفس وعلم اجتماع بدون رواتب حكومية سوى مبلغ صغير من الشؤؤن الاجتماعية .

 

تتابع الأستاذة بالقول :" هناك نواقص كثير تواجه الجمعية وتعيق عملها . أول شي الدعم المادي حيت ان الطلاب من مناطق مختلفة بالمحافظة ونطر نوفر لها مواصلات . لدينا حافلات تتبع الجمعية ولكن نحتاج راتب شهريا للسائق إضافة إلى قيمة المحروقات .

 

سألنا الأستاذة رحيمة بحكم ان الجمعية تقع في مديرية المعلا مادور المأمور فهد مشبق معكم هل هناك دعم؟ .

قالت :" كان هناك دعم في السابق لكن الآن توقف حتى أجرة الحارس للجمعية تم قطعها وأصبحت المدرسة بدون حراسة ونتعرض عدت مرات للسرقة وخاصة في الإجازات الصيفية . هناك نواقص في التكييف والألعاب والأثاث .

بعد ذلك تجولت الصحيفة بأقسام الجمعية برفقة مديرة العلاقات الخارجية في الجميع والتقت بالطلاب والطالبات الدين فرحو بنا وتم التقاط الصور معهم .


المزيد في ملفات وتحقيقات
قصة من 3.65 مليون قصة نزوح: رحلة نزوح يمنية، لم تنته بعد
ظهيرة ذلك اليوم من آذار /مارس 2015، كان البيت هادئاً على غير عادته، عند عودتي من العمل، لم يكن هناك أحد في المنزل سوى أختي التي كانت تحزم بعض الأغراض. أدركت فوراً أن
في حوار خاص لـ "عدن الغد".. محافظ حضرموت اللواء فرج سالمين البحسني: هكذا نجحنا في حضرموت
- التحرير من القوى الإرهابية من أبرز الأحداث التي شهدتها حضرموت وله أهمية قصوى لأبناء المحافظة - ما تحقق لحضرموت خلال الـ 3 أو الـ 4 السنوات الماضية من تقدم فيالجانب
المشاريع السعودية بالمهرة.. دعم سخي لمختلف المجالات ساهم في تحسين الخدمات للمواطنين
قدم التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية منذ وصوله إلى محافظة المهرة في أواخر العام 2017م كثير من المشاريع التنموية والخدمية التي ساهمت في تحسين مستوى


تعليقات القراء
428132
[1] جريمة عدن الغد
الأحد 08 ديسمبر 2019
عبد القبار | المقبرة
اكبر جريمة الاعلان عن الزيارة / هولاء البراعم / واطفال مرضى السرطان / ودار العجزة / وقسم العميان / تعتبرقتابل هتلر تحت قبة الشرعية لتناقضها ورقصات ناير وجلال وفهد مشبق !!

428132
[2] الله المُعين
الأحد 08 ديسمبر 2019
عبد القبار | المقبرة
ثمن مدرعة رئاسية تكفي لوسائل المواصلات ٠٠٠٠ سيارة واحدة من العشر السيارات الروز بعهدة المقدشي وزير دفاعات حمامات الشرعية تكفي رواتب المشرفات لسنة٠٠٠٠ الغاء سفرة فحص انابيب تدفق نفط الرئيس بقلبه في سياتل الامريكية تكفي لشراء مدرسة كبيرة وحديقة وقاعات للمعاقيين الجنوبيين ٠٠٠٠ حفلة من حفلات الجبواني او الميسري او جلال او العيسي او العليمي او الاحمر تكفي لاطعام ال 120 معاق لمد سنة ٠٠٠٠ التنازل مرة واحدة لاعضاء الحكومة عن مخصصات البدلات وحفاظات البيت العائلي تكفي رواتب السائقين ٠٠٠٠ رشوات ارتكاب الجرائم والحرائق بعدن تكفي للمشتقات البترولية لوسائل مواصلات الدار لسنة كاملة وللحديث بقية



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مقتل المتهم بقتل قائد اللواء أول مقاومة بالضالع
عاجل: اطلاق نار كثيف بكريتر
اليافعي: الجنوبيون يرحبون بتعيين طارق صالح وزيرا للدفاع
الموس:هذا ما كشفته حادثة مارب
مسؤول في الشرعية يكشف عن موعد تعيين محافظ لعدن
مقالات الرأي
أعظم ما أنبتت هذه البلاد!هم شهداء مأرب وجرحاهاهم زهرة اليمن الكبير وشوكة عنفوانهشهداء جنوبيون في مأرب
    في عدن انهيار سعر صرف الريال اليمني امام الدولار والريال السعودي يتواصل يوما بعد آخر. هذا الوضع شبيه
المشروع يتمثل في اقامة دوله اتحادية  ويبدو ان الرئيس السابق علي عبدالله صالح رحمه الله  كان قد استشعر
    أحمد سيف حاشد   • من كان يتخيل أنه سيأتي يوم نشاهد فيه عدن بلا ميناء..!! وأن مرسى صيانه السفن يتم
يقولون عندما تختلط عليك الامور او تراها على غير حقيقتها فاصعد الى قمة ترى كل مايجري لتعرف الحقيقة ، وكذلك
الإدعاء بان التحول اللافت الذي شهده خطاب الانتقالي عقب توقيعه اتفاق الرياض مع طرف الشرعية جاء حينها بمثابة
    في عام 2000 كنت أسأل هل ياترى ساأعيش بعد هذا العمر حتى أصل الى عام 2010 ؟؟   وقبل أن أرد على سؤالي دارت
بدون مقدمات أو عبارات إنشائية, أو مداخل عن أهمية تنفيذ اتفاق الرياض أودُ الدخول في الموضوع بصورة مباشرة
من يتابع الحملة الشعواء التي يشنها بعض الإخوان المهيمنين على قرار الحكومة الشرعية اليمنية ضد دولة الإمارات،
  جراح الوطن لن يداويها إلا ثبات المواقف وصدق الانتماء والإخلاص في القناعة بأن الأوطان أكبر من أي تجمعات او
-
اتبعنا على فيسبوك