مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 26 مايو 2020 11:58 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
احوال العرب

دولة خليجية تبدأ بتطبيق أقسى قرار على مواطنيها بهدف مواجهة كورونا

الجمعة 22 مايو 2020 10:31 مساءً
السعودية((عدن الغد)) خاص:

 

 

 بدأت السلطات السعودية، عصر اليوم الجمعة، تطبيق قرار حظر التجول الكامل، ضمن إجراءات مواجهة وباء كورونا المستجد.

وذكرت صحيفة "سبق" إنه قد تم الإعلان عن منع التجوّل الكامل طوال اليوم في مدن السعودية ومناطقها كافة، على أن يستمر الحظر حتى نهاية يوم الأربعاء 4 شوال 1441 هجرية الموافق 27 مايو/أيار 2020 م.

وكان المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية قد أكد، اليوم، ضرورة الاستمرار في الالتزام بتعليمات منع التجوّل وإجراءات التباعد الاجتماعي، ومن ذلك منع التجمعات لعدد خمسة أشخاص فأكثر، وفقاً للائحة الحد من التجمّعات التي أعلنتها وزارة الداخلية في 14 رمضان الجاري.


المزيد في احوال العرب
السعودية تحدد ضوابط رفع إيقاف الصلاة بالمساجد
حددت وزارة الشؤون الإسلامية في السعودية، اليوم (الثلاثاء)، ضوابط رفع إيقاف صلاة الجمعة والجماعة لجميع الفروض بالمساجد والجوامع. وإشارة إلى الأمر السامي بهذا
دبلوماسي مصري: مصر قد تضطر للتدخل عسكرياً في ليبيا
  أكد مساعد وزير الخارجية المصري السابق السفير جمال بيومي، أن تحركات حكومة الوفاق بقيادة فايز السراج تجر ليبيا لمنعطف خطير قد يدفع فيه المواطن الليبي ثمناً
السعودية تعلن خطتها للتعايش مع كورونا وسط ترحيب شعبي:
أعلنت المملكة العربية السعودية، اليوم الثلاثاء 26 مايو (أيار)، خريطة طريق لتأمين عملية انتقال سلسة، تعود من خلالها الحياة الطبيعية في جميع مناطقها إلى ما قبل فترة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
مِنَ الصَّعْبِ على الإعلامي الإحتفاظ بالحقيقة دون إبلاغها للأخرين ، والأصعب لديه العثور على أنسب وسائل
اعتقدت حكومة الاحتلال الاسرائيلي وعملت منذ توقيع اتفاق غزة اريحا اولا وهو اول اتفاق وقع لبدء تنفيذ سلسلة من
لقد بدأ واضحا لمن لا يصدق مساعي هذا المشروع الذي صرفت عليه الحكومة القطرية المليارات من وسائل إعلامية بعضها
ليس أكثر من الفلسطينيين جميعاً، في الوطن والشتات، وفي مخيمات اللجوء وبلاد الغربة، وفي السجون العربية
منذ تأسيسها على يد مصطفى كمال أتاتورك عام 1923 لم تشهد تركيا حكم أسوى من حكم حزب العدالة والتنمية وزعيمه طيب رجب
في حضرة القامات الشامخة جنرالات الصبر والصمود القابضين على الجمر والمتخندقه في قلاعها كالطود الشامخ, إنهم
مِن أقْصَى الأرضِ إلى أقْصَى ، البشريَّة لفيروس "كورونا" تَتَصَدَّى، مَنْ آمَنَ منها عن ادراكٍ سليمٍ وَمَن
اثنتان وسبعون سنة مضت على نكبة فلسطين وضياعها، وتشريد شعبها واغتصاب أرضها، وسلخها عن محيطها وانتزاعها من
-
اتبعنا على فيسبوك