مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 26 مايو 2020 11:23 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 23 مايو 2020 02:22 صباحاً

إيران .. داعمة للحروب والانقسامات

د.خديجة الماوري

د.خديجة الماوري

️على مدى 38 عاما منذ اندلاع ثورة الخميني.. ماذا قدمت ثورته وأيام القدس التي ابتدعها للقضية الفلسطينية عموما والقدس بشكل خاص؟

يمكن تلخيص بعض ما قدمته إيران منذ 1979 للقضية الفلسطينية فيما يلي :

- دعم الانفصال والانقسام بين الشعب الفلسطيني عبر دعم حماس والجهاد ضد منظمة التحرير الفلسطينية، صاحبة السلطة الشرعية في البلاد.

- نشر حركات شيعية لنشر الطائفية والانقسام الوجداني بين الشعب الفلسطيني، ومن أبرز شواهد ذلك تأسيس حركة "الصابرين" الشيعية بغزة.

- دعم حركة حماس المنتمية لجماعة الإخوان الإرهابية في حربها ضد الجيش المصري عبر إمدادهم بالتدريب والسلاح في تنفيذ عمليات إرهابية داخل مصر .

- سحب الطاقة البشرية الفلسطينية إلى القتال في أراضٍ خارجية مثل إرسال فلسطينيين للحرب في سوريا، أو إلى مصر .

-أسهم هذا الانحراف للحركات الفلسطينية عن تركيزها على مقاومة إسرائيل عبر معاداة دول وجيوش عربية إلى سحب رصيد من التعاطف الشعبي مع فكرة المقاومة الفلسطينية.

- افتعلت إيران حرب 2006 التي أضعفت قدرة لبنان واستنزفت أمواله لمجرد رفع رصيد حزب الله ونشر التعاطف مع التشيع بتصويره أنه المقاوم "الأبرز" لإسرائيل .

- نشر الميليشيات المسلحة المعادية للجيوش النظامية القادرة على حماية بلدانها أمام المطامع الخارجية، ومنها الإسرائيلية، مثل ما حدث في سوريا وفلسطين والعراق واليمن ولبنان ودعم جماعات مناهضة للحكومات في مصر والسعودية والبحرين.

- أسهم دعم إيران لتأسيس ونشر ميلشيات مسلحة معادية للجيوش الوطنية والحكومات في نشر حروب وانقسامات سحبت التركيز من القضية الفلسطينية إلى قضايا أخرى مثل سوريا والعراق واليمن إلخ

- تسعى إيران لاحتلال دول عربية مثل سوريا والعراق واليمن والبحرين بدلا من المساعدة في تحرير القدس.

* رئيس دائرة العلاقات الخارجية

تعليقات القراء
464986
[1] اذن العرب مستهدفين جميعا فلابد من توحيد صفوفهم
السبت 23 مايو 2020
عبادي | يهر
تلخيص قوي جدا يكشف مشروع ايران وهي سياسة حرب من نوع اخر بدل الحروب مباشره مع العرب اسسة مليشيات عنصريه قابله لذوبان في فارس اسستهم في الدول العربيه لسيطره على الحكم....... مشروعهم اعادة الانبراطوريه الفارسيه وهم ينادون ان الخليج فارسي وليس عربي بمعنى اوضح الاقليات الفارسيه في الدول العربيه تعمل ضد الامه العربيه مثل الحوثيه والعلويين وشيعة العراق وشيعة لبنان ومن مثلهم بباقي الدول العربيه



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : الإفراج عن الناشط نصر اللحجي (Translated to English )
حصري- التوقيع على اتفاقية تزود بالوقود بين مؤسسة كهرباء عدن وقيادة التحالف (Translated to English ) 
اختطاف الناشط نصر اللحجي من امام منزله بالمنصورة
مدير كهرباء عدن : لم اتقدم بإي بلاغ ضد أي ناشط ولا صلة لي بما يحدث( Translated to English )
مصدر اعلامي بقيادة التحالف بعدن : شحنة الوقود التي قدمتها السعودية موجهة لاهالي عدن ولا صلة لها بالتجاذبات السياسية(Translated to English )
مقالات الرأي
د. عبدالودود النزيلي لم تعرف شبة الجزيرة العربية حدود سياسية محددة، من قديم الزمان، تفصل جنوبها عن شمالها، أو
عبدالعزيز الفتح يخرج الناس في جميع الأوقات ويتزاحمون في الأسواق البعض منهم يضطر للخروج أكثر من مره دون
أطلق المواطن السوري أيمن سيف صاحب سلسلة فلافل المعلم المشهورة في صنعاء ، ثلاث مبادرات إنسانية لتعويض المواطن
انطوت أيام شهر رمضان المبارك سريعا كما أعتدنا على ذلك في كل عام، ولكن شهر رمضان هذا العام شابت أجواءه موجة حزن
الرفاق في "الإدارة الذاتية" لا تضيقوا ذرعًا بالنقد. ما يعيشه الناس في عدن من انقطاع التيار الكهربائي لساعات
 نصر اللحجي ضحية وليس متهم ،نصر فريسة خبث وحقارة استغلوا طيبته وحرارة دمه واخلاصه وصدقه اعرفه نصر حق
كنت اعتقد ان الموت في اقبية العنف هو اشد رهبة على النفس , وكنت ارى في الحروب العبثية التي يثيرها العنف اكثر
الحقيقة التي يحاول المجلس الانتقالي تزييفها وخلق انطباع عام ان المجلس يمثل كل المحافظات الجنوبية، والتسويق
______________________ قرأت الخبر أدناه ومنذ قرأتي للخبر وحتى لحظة إعداد المنشور ليس هناك أي تحسن في الكهرباء ، ويبدو أن
  أوأكد للمرة الثالثة أن أعراض فقدان حاستي «الشم والطعم»، التي يشكو منها حالياً مئات ألآف اليمنيين،
-
اتبعنا على فيسبوك