مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 10 يوليو 2020 02:21 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 30 مايو 2020 10:05 مساءً

الصحة والكهرباء بشبوة معاناة لاتنتهي

لليوم الخامس على التوالي تعيش محافظة شبوة النفطية في ظلامً دامس جراء انقطاع التيار الكهربائي عن مديريات المحافظة التي تتغذاء من الفروع الرئيسية في العاصمة عتق في مؤشراً واضحاً بدخول صيفاً حاراً جداً هذا العام، ناهيك عن التدهور الكارثي لمنظومة الصحة في المحافظة وخصوصاً مع تفشي الأوبئة والأمراض القاتلة في مختلف المناطق.

مكتب الصحة والسكان بشبوة او لجنة الطوارئ الوهمية يدعوا سكان المحافظة الى البقاء في منازلهم وعدم الخروج الا للضرورة حفاظاً على سلامتهم من الإصابة بفيروس كورونا المستجد ؟!
كيف يكون الجلوس في المنزل دون توفر ابسط مقومات الحياة (الكهرباء) وخصوصاً هذه الايام مع الارتفاع الشديد لدرجة الحرارة التي بلغت ذروتهتا والانتشار الهائل للباعوض (النامس) الناقل للحُمّيات بمختلف أنواعها ، وضعوا المواطن بين امرين اما الخروج من المنزل ومصارعة الموت مع فايروس كورونا او البقاء في المنزل وتحمل غليان الحرارة ولقعات (النامس) المتواجد على مدار الساعة، حتى افاقة مسؤولوا الكهرباء من سُباتهم واعادة تشغيلها، كيف لمن لايستطيع الخروج من المنزل من كبار السن والنساء والأطفال كان الله في عونهم وإباد من كان السبب في معاناتهم .

بعد كل هذا السقوط المهني والأخلاقي ألم يأن لكل مسؤول متقاعس عن عمله وفشل في أداء مهامه ان يشهر بتقديم استقالته تبرئة للذمة امام الله والمواطنين ويسجل ولو حسنة واحدة في تاريخه، لكن مع الأسف اُبتلينا بمسؤولين لايحملون هم المواطن ويستميتون عند المال على حساب أرواحنا الا من رحم ربي ، الوضع المُزري الذي تعيشه محافظة شبوة يشهد له الصغير قبل الكبير والله المعين وهو على كل شيء قدير .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  أخبروني أن اليوم خميس ولست أدري ماهي الايام تمضي بنا الساعات في أفلاكها يذهب الدهر جزافا عاما وراءه
مهما كنت صادقا في حديثك ستجد من يكذبك .. ومهما كانت تصرفاتك صحيحة ستجد من يتهمهما بالخطأ .. لقد تغيرت احوالنا
  كانت البقرة موجودة في كل بيوت قريتنا اليافعية، فكل أسرة تمتلك أرضًا زراعية؛ تملك بضرورة الأمر بقرة،
كل شيء نمتلكه، وكل شيء نفتقدهسُبلُ هجرةٍ وأقدارٌطارئة، كذوبان صيف لم يكنبالحسبان،أو اشتعال شتاءٍ لم
عندما طلي وجه ميريام فارس وتانيا صالح باللون الأسود أعتبرت الممثلة الفلسطينية السمراء مريم أبو خالد هذا
تنسب مقولة للامام علي كرم الله وجهه أنه قال : "لو كان الفقر رجلا لقتلته "لا يختلف اثنان إطلاقا على النتائج
إن للقمم العالية جاذبية لا أحد يدركها الا المتسلقين فهي تستهويهم وتجذبهم اليها حباً وشقفاً ؛ وحتى ينالوا
تتنوع أساليب العمل وتتطور في تصفية الأشخاص جسدياً ومعنوياً خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالأهداف والتطلعات
-
اتبعنا على فيسبوك