مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 23 أكتوبر 2020 01:32 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 18 أكتوبر 2020 02:01 صباحاً

ساحل ابين وكارثة محتملة

ظهرت خلال الأيام القليلة الماضية على ساحل أبين مؤشرات قد تنذر بحدوث حالة نفوق جديدة للأسماك والأحياء البحرية قد تظهر على الأقل ضمن مناطقنا الساحلية المطلة على خليج عدن وربما بحر العرب ايضاً .... وفي حال حدوثها فإنها ستكون الحالة الثالثة من نفوق الأحياء البحرية التي حدثت خلال هذا العام وكانت قد تكررت أكثر من مرة خلال العام الماضي .

ويعود السبب في ذلك بشكل مختصر جداً إلى عدة عوامل ( حسب عدة دراسات ومن بينها دراسة هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية عبر قسم البيئة البحرية التي قمنا بتنفيذها في مارس ٢٠٢٠م ) سأذكر منها أكثرها تأثيراً علينا وهو قيامنا بإحداث تغيير في الخصائص الفيزيائية والكيميائية لمياه البحر لتكوّن بيئة غير ملائمة لعيش الأحياء البحرية ضمنها وذلك من خلال استمرارنا في تصريف مياه المجاري والصرف الصحي الصّرفة ضمن مياه البحر بدون اي معالجات بشكل متواصل لمدة تزيد عن ست سنوات ، حيث أدى هذا الأمر إلى ارتفاع نسبة المغذيات في المياه بشكل مفرط وبالتالي في حدوث التكاثر المفرط للطحالب الضارة ( بخاصة نوع محدد منها سنأتي على ذكره بالتفصيل لاحقاً ضمن تقرير علمي مفصل يشرح هذه الظاهرة ) ، التي بعد موتها تبدأ بالتحلل عبر نشاط البكتيريا الهوائية التي تستهلك الأكسجين المذاب في المياه بشكل كبير للقيام بتلك العملية ، ونتيجة لذلك تتشكل مناطق ضمن مياه البحر لا تحتوي على الاكسجين والتي تُعد مصائد أو مناطق قاتله للأحياء البحرية اذا ما مرت ضمنها ، وهو ما يفسر حدوث حالات النفوق المتكررة للأسماك والأحياء البحرية الأخرى .

هذا الأمر بدأ تأثيره بالظهور بشكل جلي خلال هذا العام على المردود السمكي الذي تراجع بشكل مخيف نتيجة عزوف الأسماك عن المرور ضمن العديد من مناطق الاصطياد المعهودة لدى الصيادين والهروب منها الى مناطق أخرى تحتوي مياهها على نسب اعلى من الاكسجين ، ومن المرجح ان يستمر هذا التراجع مستقبلاً وبوثيره اكبر مالم يتم إعادة تفعيل وتطوير منشأت معالجة مياه المجاري والصرف الصحي وتطبيق حزمة من الإجراءات التي يجب ان تُسّهم في الحد من تلوث البيئة البحرية وموائلها الطبيعية .

 

جيوفيزيائي/ نادر بدر باسنيد

هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية 

رئيس قسم البيئة البحرية _ إدارة الجيولوجيا البحرية 

 

عدن



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بالصور: الاعتداء على قاض بعدن بسبب علم الجمهورية وتهشيم سيارته ونادي القضاة يعلن توقف اعماله
هل سيتم الاعلان عن الحكومة الجديدة اليوم؟.. مصدر حكومي يُجيب 
سياسي : هناك أخبار جديدة قادمة من الرياض في الساعات المُقبلة
الاسبوع القادم: بدء تشغيل محطة كهرباء الرئيس هادي في عدن
تقرير يرصد دور المجالس المحلية في اليمن خلال الحرب سلبا وإيجابا.. المجالس المحلية ودورها خلال الحرب
مقالات الرأي
................ وليش لأ؟فين بيلاقوا أحسن وأبشت مني في شؤون النقل وهذي سيرتي الذاتية تشهد:-نقلت في أول عشر سنين من
  وصلت الى قناعة راسخة بان المغتربين الجنوبيين في مختلف أنحاء العالم وبالذات الخليج وأمريكا هم سبب ضياع
    متأكد تماما أن قواعد أخوان الجنوب برئية عن ماتهدف له قياداتهم اليمنية المرتزقة الشمالية الهاربة
لا زلنا فيما بعد "إذْ".. فوردت عبارة (و إذ يؤكدان على رغبتهما في الوصول إلى حل سياسي عادل ينهي الحرب والعمل على
.. حذار.. حذار.. وقبل أن تُوقعوا أحيلوا "المصاغ" لمختصين واخذوا برأيهم. نعم! احذروا "تفخيخ" الحوثين بلسان وتبني
  اما آن الأوان لإيقاف هذه الحرب وبدء مرحلة جديدة يسودها السلام والألفة والتسامح؟ .. لم نعهد ابدا مثلها، ولم
يطن في الرأس اغنيات عن فراق الاحبة.. لمحبة عدن طعم اخر..كنت امشي في شوراعها مزهوا اردد عبارات مشحونة بالحكايات
  مقال ل: جمال لقم يبدو ان هناك حراكاً واسعاً تشهدة أروقة الأمم المتحدة ومجلس الأمن للتشاور ومناقشة مبادرة
  كلمات معدودة مع اقتراب إتمام العام السادس منذ بدء الأزمة اليمنية، وددت أن أسرد فيها تساؤلات تدور في أذهان
ثمة أمور كثيرة أُرنكبت بحق وطننا الغالي وطن الثاني والعشرون من مايو المجيد ، بايدي الساسة والمتمصلحين منذُ
-
اتبعنا على فيسبوك