مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 04 مارس 2021 02:37 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

غياب شبه تام للمتنفسات العامة في محافظة أبين (استطلاع)

الثلاثاء 26 يناير 2021 06:51 مساءً
أبين (عدن الغد) خاص:

تقرير / ناصر الجريري 

 

ان للمتنفسات والحدائق العامة والطبيعية اثر كبير ودور بارز في الترفيه عن المجتمع بكل شرائحه وفئاته .. يوم اذ نجدها مليئة بمختلف الفئات العمرية وخاصة الاطفال منهم بقصد الترفيه عن انفسهم واسرهم من تعب ومشاغل الحياة اليومية فتجدهم يقصدون هذه المتنفسات والحدائق مما يخلق اثرا ايجابيا في نفوسهم .

ففي محافظة ابين هناك بعض المتنفسات والحدائق لكن للاسف الشديد قد دمرت وخربت وتم نهب محتوياتها بما تحمله الكلمة من معنى فاصبح دور هذه المتنفسات اليوم شبه مغيب في المحافظة وذلك بسبب مالحق بها من دمار وخراب واستحواذ ونهب لمقدراتها وايضا مامربها من حروب وصراعات على مدى سنوات مضت دمرت فيها مختلف البنى التحتية للمحافظة ومنها على سبيل المثال ( ساحة الشهداء ) الواقعة في قلب العاصمة زنجبار محافظة ابين والتي كانت تمثل رمزا ومعلما سياحيا من معالم المحافظة في الثمانينات من القرن الماضي وحيث كانت تسهم في رفد محافظة ابين بالايرادات السنوية لما فيه خدمة المحافظة وتنميتها ،وكانت بمثابة رافد سياحي كبير يقصدها الزوار من جميع المحافظات المجاورة في الاعياد والمناسبات السنوية وكذلك يقصدها الزوار اسبوعيا خاصة يومي الخميس والجمعة من كل اسبوع .

ظلت ساحة الشهداء منارا لمحافظة ابين ولابنائها لكن اليوم اصبحت اثرا بعد عين من جراء ما لحق بهذا الصرح الترفيهي والسياحي من دمار وخراب مع العلم انه قد تعاقب على محافظة ابين خلال السنوات والعقود الماضية حكومات وسلطات محلية ومحافظبن لكن للاسف الشديد لم يلقى هذا الصرح اي اهتمام من قبل السلطة والحكومة انذاك .!!

فقد ظلت اطلالاً في ذاكرة في قلب وفكر كل ابناء محافظة ابين وبقية المحافظات الاخرى لما رأوا ماحل بساحة الشهداء واصبحت اليوم شيئاً من الماضي لاغير .

وهو ما عبر به بعض مواطني محافظة ابين منهم فضل علي محمد قائلاً : للاسف الشديد نأسف لما جرى لساحة الشهداء من خراب وعبث فقد كانت رافد اقتصادي قبل ان تكون رافد ترفيهي لابناء محافظة ابين في الماضي .

اصبحت الاسر في المحافظة لايدرون الى اين يذهبون ايام المناسبات والاعياد والعطل الصيفية امامهم خيار واحد وهو الذهاب والتنزه للبحر وخصوصا كورنيش سالمين وغالبا ماتجده مزحوما بالشباب والمخزنين وغيرهم وبالتالي لاتستطيع هذه الاسر الترفه والاستمتاع بوقتها بسبب بعض المضايقات التي تحصل هناك .

صحيح انه بدأ العمل في ساحة الشهداء قبل عام تقريبا من قبل بعض المنظمات الا انها ليست عالوجه المطلوب تنقصها امور كثيرة كي تعود لسابق عهدها .

اما المواطن محمد قائد فعبر عن سعادته بالبدء في تأهيل ساحة الشهداء بعد انقطاع دور المتنفسات ووجودها الشبه تام في المحافظة لما حل بها من خراب ودمار الا انه يتمنى على السلطة المحلية والدولة النظر والبدء باعادة اعمار ساحة الشهداء لانها المتنفس الوحيد بعد كورنيش سالمين في المحافظة .

واضاف : ايضا نرجوا من السلطة المحلية تأهيلها بالكامل واعادة الخدمات الاساسية والضرورية كي تعود كما كانت في السابق واحسن بكثير .

هذا مالمسناه من أمل ابناء محافظة ابين في عودة ساحتهم العريقة الى سابق عهدها في الثمانينات .

صحيح انه تم ترميم جزء منها خلال العام الماضي من قبل بعض المنظمات الداعمة بالتنسيق مع السلطة المحلية لكن الى اليوم تفتقر ساحة الشهداء الى الكثير والكثير من المقومات والاحتياجات الضرورية واللاازمة لخدمة زوارها ومرتاديها .

وهذا ما اكدته الاستاذة / انتباه سيلان مديرة ساحة الشهداء في المحافظة بقولها : لنا قرابة العام تولينا ادارة ساحة الشهداء هذه الساحة وهذا الصرح الكبير والذي يمثل رافد هام للمحافظة .
ونحن امام تحدي كبير في اعادة هذا الصرح كما كان في السابق وهذا ليس بالامر السهل لانها قد دمرت بنيتها بالكامل وتحتاج الى دراسات وموارد مالية كبيرة لاعادة الحياة اليها وترميمها من جديد .

واضافت : هناك بعض المنظمات ساعدت وقدمت بعض الدعم لتنفيذ جزء من الساحة وساهمت في تقديم بعض الالعاب وعمل التشجير والترميم لبعض الحدائق والاماكن الخاصة بالاسر ومرتادي الساحة لكن ينقصها الكثير والكثير لاتمام ماتم الانفاق عليه لاعادة الحياة لساحة الشهداء .

ونوهت : الى انه وخلال العام الحالي هناك بعض المنظمات الداعمة الاخرى ستقدم بعض الدعم وبالتنسيق مع السلطة المحلية لاعادة ترميم وتأهيل ماتبقى من البنى التحتية للساحة ونأمل من الدولة والحكومة الجديدة ان تولي اهتمامها في جانب اعادة الاعمار لمحافظة ابين بشكل عام والى اعمار البنى التحتية والخدمية بشكل خاص ومنها ساحة الشهداء وبقية المتنفسات ككورنيش سالمين وحديقة 22 مايو في محافظة ابين .

وايضا ندعو رجال المال والاعمال والمستثمرين في الداخل وفي الخارج الى المساعدة ودعم هذا المشروع السياحي في المحافظة .

اذاً فساحة ابين قد ترى النور من جديد وتعود اليها الحياة وسيتحقق لابناء محافظة ابين مايصبوا اليه وذلك متى ما تظافرت الجهود من قبل السلطة المحلية ورجال المال والاعمال والمستثمرين الذين ستكون لهم بصمة تاريخية في إعادة الحياة والديمومة لساحة الشهداء ولخدمة محافظتهم وابنائها وستوفر عمالة محلية وتفتح فرص عمل لكثير من الشباب في المحافظة وايضا ستوفر ايراداً ودخلاٍ سنويا لها .


المزيد في ملفات وتحقيقات
براكين ابين هل توشك على الانفجار ام هي من البراكين الخاملة
تعد محافظة ابين غنية بالمناطق البركانية خاملة, القابلة للانفجار في اي لحظة من اللحظات حيث لا تتوفر معلومات كافيه عن حال البراكين ونشاطها.( عدن الغد ) كعادتها قامت
في ظل صمت الحكومة والنقابات والسلطات المحلية : مواطنون يشكون أرتفاع تسعيرة المواصلات ويقولون : لم يعد بمقدورنا استقلال المواصلات للذهاب لأعمالنا وزيارة أقاربنا
شكا عدد من مواطنو عدة محافظات جنوبية عن ارتفاع أجرة المواصلات وسط صمت الحكومة و السلطات المحلية والنقابة العامة لسيارات الأجرة. وقال مواطنون في أحاديث متفرقة لمحرر
بعد انقشاع الغبار عن أرض مأرب.. ماذا بعد؟
تدور منذ أسابيع معركة طاحنة على تخوم مدينة مأرب بعد أن قررت جماعة الحوثي دخولها، وهي في تقديري الأهم في مسار الحرب المدمرة التي بدأت معالمها تتضح أكثر فأكثر، بعدما




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسلحون يغتالون مواطنا بالحسوة
صورة قيادي سعودي متوشحا علم الجمهورية اليمنية بشبوة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي
في واقعة غريبة.. سرقة راتب حافظ معياد من البنك المركزي اليمني
وزيرة أوروبية : انا الوزيرة الوحيدة التي أمضت يوماً كاملاً في عدن
بعد انقشاع الغبار عن أرض مأرب.. ماذا بعد؟
مقالات الرأي
  - ‏ينظر السلالي الحوثي لآثار مارب بأنها ذاكرة اليمنيين ومفخرة أمجادهم ويقذفها بالصواريخ لأنه يريد
  إن الخصال والصفات والمزايا الايجابية المختلفة التي اجتمعت في شخصية فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه
ما شهده البنك المركزي اليمني المفترض بعدن من جرائم فساد جسيمة لاتسقط بالتقادم، منها فضائح مضاربات صادمة
قرأنا الكثير عن أسبقية عدن في معرفة الديمقراطية والتشريعات وشركات الطيران والملاحة الجوية والبحرية
ما من شيء يهم اليمنيين ويسيطر على اهتمامهم الان اكثر من ايقاف الحرب في كل مناطق اليمن واحلال السلام ان ايقاف
تبدو الخطوات الأولى للرئيس الأمريكي جو بايدن صادمة لليمنيين. الذين انتظروا من إدارته المساهمة في وضع نهاية
يبدو أن بعض المستشفيات الخاصة في محافظة عدن لا تلتزم بواجباتها المهنية بصورة دقيقة، وربما تفتقر لأبسط مقياس
في عام 1944م قادت أمريكا جهودًا كبيرة جدًا لعقد مؤتمر في ولاية نيوهامبشير حضره ممثلون عن (44) دولة على رأسها دول
  والسهان يعني نتمنى ولا نتوقع ليس لان الظبية لا لها لبن بل موجود مع صعوبة المنال.. وفي قولٍ اخر اوكن ولا
عرفت عدن على مر التاريخ بأنها مدينة حاضنة، جامعة غير منفرة، يعيش الجميع تحت كنفها من دون تفريق لا بالدين ولا
-
اتبعنا على فيسبوك