مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 23 مايو 2019 10:45 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
احمد عبداللاه
( حدث تأسيسي))
السبت 18 مايو 2019 02:49 مساءً
  كل طرف في اليمن يخوض معاركه الخاصة.. المؤتمر الشعبي يخوض معارك الرئيس السابق صالح، وحزب الإصلاح يخوض معارك التنظيم الدولي للإخوان المسلمين، وأنصار الله يخوضون معارك الولي الفقيه وإيران.
برلمان خارج الزمن وجيش خارج الجبهات
الاثنين 22 أبريل 2019 04:58 مساءً
  احمد عبد اللاه جلسة نواب بلا دولة وهي تبث على موجة الفارّين لا تعدو كونها مراوغة الطريد الذي يتحلى بالنزعة الهروبية وليس بعزيمة الفرسان الذين يواجهون تحديات الواقع بالتضحية والتجرد عن
إدارة الثرثرة على درب اليمن الافتراضي
الجمعة 15 مارس 2019 12:10 مساءً
لا جديد لدى "الشرعية" سوى حكايات ألف ليلة وليلة... وكل شيء بحمد الله يدار بالثرثرة الإعلامية: الاقتصاد والسياسة والجبهات العسكرية، وكذلك الحال مع الأقاليم المعروضة على بلّور الترويج وكأنها
كل يناير وأنتم أحرار
الاثنين 14 يناير 2019 08:41 صباحاً
  د/ احمد علي عبد اللاه غرق الجنوبيون سنوات طويلة في البكائيات، واعتبروا أن 13 يناير آخر التاريخ. استغل الآخرون تلك المصيبة لتوطين يأس سرمدي في النفوس، "فلا أمل في استعادة الدولة الجنوبية ولا
وقفة تأمل.. حليب المملكة والناقة الفضائية.. الجنوب لا يحتمل الغدر مرتين
السبت 21 يوليو 2018 08:54 مساءً
كانت المملكة السعودية تدرك تماماً بأن الجنوب لديه قضية لا تتأثر صعوداً وهبوطاً باختلاف القوى المهيمنة على السلطة في صنعاء، مهما كانت جذورها الأيديولوجية أو الطائفية. وعلى خلفية ذلك أدركت منذ
الميديا السوداء وحالة "المناطقية" في الجنوب
الثلاثاء 03 يوليو 2018 10:44 صباحاً
منذ الربيع العربي الهالك، الذي شاطت طبخته واحترق الوعاء الجماهيري بما حمل من أمنيات، وحتى تحين "معركة هرمجدون" المتخيلة، يبدو أن الاعلام الرخيص سيلعب قدراً كبيراً من الأدوار في المجتمعات
"البنديرة" والثعبان
الثلاثاء 26 ديسمبر 2017 01:37 مساءً
كل شيء مسموح في أعراف "الشرعية".. كن ما شئت، فأنت في نهاية المطاف من الصف وإلى الصف. حتى لو شاركت في تدمير الدولة، وتسببت في نكبة البلاد والعباد، فأنت باق على وطنيتك، وما عليك إلا أن تبدل الخطاب
المجد للإعلام.. الإصلاح حزب اليمن "الأول"، والجنوب في الجبهات!
الاثنين 18 ديسمبر 2017 10:31 صباحاً
  احمد عبد اللاه   جيوش الفضاء خير من جيوش الأرض و"الحبر" الالكتروني أكثر فاعلية من دم الانسان!!! لأننا لم نعد في زمن "دع سمائي فسمائي محرقة" ولكننا محشورون في ساحات "جند الله العِلّيين" نستمع
أوهام مشاريع الوحدة والإتحاد.. الخليج قبل اليمن
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 09:11 صباحاً
الصدوع، التي أخرجت أثقالها في رمضان/حزيران الماضي، كشفت بأن الأزمة الخليجية أعمق مما كان يتصوره كثير من المراقبين السياسيين والاستراتيجيين، وأثبتت أن لحظة القطيعة كانت دائماً حاضرة، ولم تكن
يا شارع المعلا...
الجمعة 13 أكتوبر 2017 02:52 مساءً
فيك الصوت أعلى... لأنه يعكس صدق المشاعر الطاغية حيث الأغلبية العظمى والثقل الشعبي والنخبوي الراجح، وحيث لا يكون تشرين الجديد إضافة رقمية لمسلسل السنين، بل غرس في عقول الأجيال الواعدة التي لا
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ظل غريب يطوف في سماء أبين
ظهور جسم غريب في سماء محافظة أبين
الجنرال الأحمر : لا وحدة بالإكراه
انفجار انبوب المياه الواصل الى مديريات المعلا والتواهي
عاجل: طائرة بدون طيار تحلق فوق سماء مدينة الشعب
مقالات الرأي
خطأ تكتيكي وعسكري جسيم وقعت به مليشيات الحوثي بفتحها جبهة الضالع , لقد تحولت معركة الضالع من الهدف المرسوم
  عبدالجبار ثابت الشهابي الغاز المنزلي.. لا ندري ما علة هذا العذاب الذي يريد البعض أن يكرس أسبابه، وأن يظل
  عزيز محمد الأحمدي حان الوقت الذي يستقيظ فيه الجنوبيين الواهمين بالانفصال و المتمسكين بالمجلس الإنتقالي
بعد أن تصحرت العلاقة بين الشرعية والإمارات في الآونة الأخيرة  ماذا أرادت الامارات أن توصلة للشرعية
   في البدء على ان اشير قبل ان ابين وجهة نظري بشان العوامل والعلاقات السبية المسؤولة عن هذا
  سيكون على الجنوب وابنائه مواجهة واقع قادم أشد ظلاما من الواقع الذي نتج عن الثورة الأولى إذا استمر
في مثل هذا اليوم من عام 90م  21 مايو تم اعلان الوحدة الاندماجية بين جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية
      الخد يعلم ما في الدمع من حرق *** وليس تعلم ما فيه المناديل   ان البكاء على قدر الشعور  **  فكم
في مثل هذا اليوم السابع عشر من رمضان 2015م ابتدا يومي بالاستيقاظ لتناول وجبة السحور ومن ثم الاستعداد للذهاب الى
  كانت الوحدة اليمنية في الثاني والعشرين من مايو إنجازا عظيما حيث أنها وحدت الجغرافيا والإنسان اليمني ذلك
-
اتبعنا على فيسبوك