مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 04 مارس 2021 02:37 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
محمد شفيق بن حيدر
أضاعـوا هيبة المعـلم.. فضـاع الـوطـن!
الأربعاء 27 يناير 2021 04:15 مساءً
  تقول الحكمة اليابانية في احترام المعلم: “اجعل المسافة بينك وبين معلمك سبع خطوات حتى لا تدوس على ظله“.في كل دول العالم إذا لم يُكرم فيه المعلم فإنه لا يهان ابداً، ولكن في هذا البلد
مطار عـدن.. يوم الـفـاجـعـة وبارقة أمـل من بين الحطام
الجمعة 01 يناير 2021 09:10 مساءً
  كانت عـدن على موعد مع السلام، لكن أيادي الغدر أرادت لها الموت، فبعد تشكيل حكومة الكفاءات والمناصفة، استبشر الجميع بعودة الدولة وتوحيد الصفوف، لبناء الوطن الذي انهكته الصراعات والحروب،
2020.. الوصول إلى السلطة والثمن الباهظ
الأربعاء 23 ديسمبر 2020 01:00 مساءً
أيام قليلة ونودع فيها العام 2020م، كل الدول والحكومات قد وضعت خططها للسنوات القادمة، ورسمت مستقبلاً واضحاً لمواطنيها والأجيال القادمة لتحقق لهم الأمن والاستقرار والتنمية، انتهت الحروب
لا تقتلونـي أمام زوجـتي وأولادي!
الجمعة 27 نوفمبر 2020 01:25 مساءً
كانت تلك آخـر الكلمات التي نقطها المغدور به جمال تينه، عندما خرج بسيارته برفقة زوجته وأطفاله، ليعثروا عليه بعد ذلك جثه هامدة في كابوتـا، وبعد أقل من 24 ساعة ألتحق به سالم الجرادي وصالح
الـمـوت الـقـادم مـن أبـيـن
الثلاثاء 10 نوفمبر 2020 01:56 مساءً
  في الوقت الذي هدأت فية المعارك بجهبات الشمال، المعارك في الجنوب مازالت مستعرة وتحديداً في أبين، وحدهم الأهـل فقط من يضعوت أيديهم على قلوبهم خوفاً على أرواح أبنائهم الذين ذهبوا للقتال في
الـيـمن وسـقـوط الحـصن الأخـير
الخميس 22 أكتوبر 2020 07:56 مساءً
  لقد تابعنا جميعاً من أسبـوع التقرير الأخير الصادر من منظمة دافسـو العالمية – لتقييم جودة التعليم، الذي جاء فيه سقوط اليمن من قائمة ضمان جود التعليم، وبذلك تكون اي شهادة علمية وأكاديمية
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسلحون يغتالون مواطنا بالحسوة
صورة قيادي سعودي متوشحا علم الجمهورية اليمنية بشبوة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي
في واقعة غريبة.. سرقة راتب حافظ معياد من البنك المركزي اليمني
وزيرة أوروبية : انا الوزيرة الوحيدة التي أمضت يوماً كاملاً في عدن
بعد انقشاع الغبار عن أرض مأرب.. ماذا بعد؟
مقالات الرأي
  - ‏ينظر السلالي الحوثي لآثار مارب بأنها ذاكرة اليمنيين ومفخرة أمجادهم ويقذفها بالصواريخ لأنه يريد
  إن الخصال والصفات والمزايا الايجابية المختلفة التي اجتمعت في شخصية فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه
ما شهده البنك المركزي اليمني المفترض بعدن من جرائم فساد جسيمة لاتسقط بالتقادم، منها فضائح مضاربات صادمة
قرأنا الكثير عن أسبقية عدن في معرفة الديمقراطية والتشريعات وشركات الطيران والملاحة الجوية والبحرية
ما من شيء يهم اليمنيين ويسيطر على اهتمامهم الان اكثر من ايقاف الحرب في كل مناطق اليمن واحلال السلام ان ايقاف
تبدو الخطوات الأولى للرئيس الأمريكي جو بايدن صادمة لليمنيين. الذين انتظروا من إدارته المساهمة في وضع نهاية
يبدو أن بعض المستشفيات الخاصة في محافظة عدن لا تلتزم بواجباتها المهنية بصورة دقيقة، وربما تفتقر لأبسط مقياس
في عام 1944م قادت أمريكا جهودًا كبيرة جدًا لعقد مؤتمر في ولاية نيوهامبشير حضره ممثلون عن (44) دولة على رأسها دول
  والسهان يعني نتمنى ولا نتوقع ليس لان الظبية لا لها لبن بل موجود مع صعوبة المنال.. وفي قولٍ اخر اوكن ولا
عرفت عدن على مر التاريخ بأنها مدينة حاضنة، جامعة غير منفرة، يعيش الجميع تحت كنفها من دون تفريق لا بالدين ولا
-
اتبعنا على فيسبوك