مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 13 مايو 2021 08:17 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات


نازحو مخيم السويداء بمأرب معاناة تتجدد مع اقتراب شهر رمضان من كل عام

الثلاثاء 13 أبريل 2021 12:57 مساءً
تقرير/ هارون الواقدي

تغادرهم السنين على غفلة من أوجاعهم العميقة والآمهم التي تزداد عاما بعد آخر.. وكأن تشريدهم.. لايكفي.

النازحون هنا! تتفاقم أوضاعهم المعيشية وتزداد صعوبتا، في ظل انخفاض سعر العملة ورتفاع أسعار المواد الغذائية، وانعدام فرص الدخل، التي قد تحافظ على توازن المعيشة في ظل عزوف المنظمات الدولية، وتقصيرها بقيامها بمسؤوليتها تجاههم.
النازحة "زينة هادي"تروي قصتها; الاسعار غالية ولا يوجد لدينا ماء…. وليس لدينا فراشات ولا بطانيات وهذه المخيمات المهترئة غير كافية لنستظل بها، والمنظمات لم تسأل عنا ولم تصل الى هذه المنطقة اساسا، وحنا ليس لدينا رواتب ولا يوجد فرص عمل لنعمل بها لكي نعتق أنفسنا.

مخيم السويداء، أكثر المخيمات معاناة، يتحدث النازحون فيها، عن مضي عام عن استلام آخر المساعدات الغذائية، وهو الأمر الذي يهدد الحياة ويعطي مؤشرا لإنتشار مجاعة وشيكة،، ان لم تحضر المنظمات والحكومة بمشاريع الغذاء العاجله; مع إعادة النظر في المنظمات الإنسانية ومشارعها في اليمن.

عبده حسن"نازح" نحن في مخيم السويداء هنا والمعيشة نعاني جدا من الحصول المواد الغذائية، كان الطحين"الدقيق" يعطونا شهريا من الإغاثة، لكن الى الان وهو منقطع علينا من رمضان الماضي.

الضغوط المعيشية للنازحين وصلت حدا لا يطاق، وتزداد أكثر مع قدوم شهر رمضان، هنا يستدعي التدخل العاجل للحكومة بتحسين أوضاعهم، وانقاذهم من خطر المجاعة.

ست سنوات من التشرد، البعض هنا نزح للمرة الثالثة لكن مع كل سنة تزداد أوضاعهم سوءا ولا معالجات.


المزيد في ملفات وتحقيقات
مواطنو أبين لـ(عدن الغد): جشع التجار يحرم الاطفال من التمتع بفرحة العيد
  تقرير: ماجد أحمد مهدي شكلت مواسم الاعياد عامل ضغط مباشر على ارباب الأسر لتوفير ملابس العيد لأولادهم في ظل تفاقم الوضع الاقتصادي وتدهور العملة الوطنية وعدم
هكذا يستقبل الفقراء العيد في عدن(تقرير)
تقرير/عبداللطيف سالمين: يتكرر الأمر كثيرا، منتصف شهر رمضان يأتي العيد مجدداً على مواطني المدينة يؤكد فقرهم، ويذكرهم بمقدار عجزهم وقلة حيلتهم، وعوضا عن أن تكون أيام
بين سكن المرأة منفردة والقبر.. رحلة معاناة اليمنيات
ليس سهلا عليكِ التفكير في العيش بمفردك باليمن حينما تكونين فتاة، فالعادات والتقاليد التي تحكم الغالبية العظمى من المجتمع اليمني لم تتقبّل بعد أن تعيش المرأة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: إطلاق نار من مضادات جوية بعدن ترحيبا بالعيد
اندلاع حريق كبير في المنصورة
عاجل: دوي انفجار بلودر
وفاة الشخصية الاجتماعية احمد عباد الشريف
مؤسسة السناء للتنمية توزع سلة عيدية لذوي الاحتياجات بالعاصمة عدن
مقالات الرأي
  هل يعلم وزير الثقافة بان وزارته في حي ريمي يوجد فيها موظفين بعدد اصابع اليد اذا لم يتفقوا على تقاسم كعكة
  ◾السجون مكتظة ياسادة ياكرام /السجون الرسمية واخواتها الغير شرعية•   ◾طبقآلاقتباس لنيلسون مانديلا
  هل سأل العرب أنفسهم ، ماهو حال اليمنيين اليوم وكيف مرت عليهم السنين الأخيرة ؟و كيف يواجه اليمن الانهيار
    كانت مدينة الضالع والقرى المحيطة بها مسرحاً لحرب ضروس استخدمت فيها مليشيات الحوثي مختلف أنواع
  بقلم /صالح علي الدويل باراس ✅بعض كتاب الجوار يدّعون الموضوعية لكن يكشفهم ويحدد مواقفهم *لحن القول* كتساؤل
  * فؤاد قائد علي: ----------------- يحل عيد الفطر المبارك مثله في كل عام خلال سنوات الحرب المدمرة لا تغيير في حياة
موضوع التعليم مؤرق جدا ويؤرقني شخصيا باعتباري ابن السلك التعليمي. كنت طالبا في معهد المعلمين لثلاث سنوات،
يتساءل الجميع بالأزارق ومحافظة الضالع اليوم، بكل استغراب عن سبب إصرار برنامج الغذاء العالمي مجدداً، على
  في بلادنا تظهر القوة بصميل البلاطجة في كل مناحي الحياة.. تجد الصميل محمولاً بيد البلطجي يفرض فيه
لا يزال العالم يبدي تعاطفه مع الشعب اليمني وحزنه على أوضاعه المأساوية ويجمع له المليارات لإنقاذه من الهرولة
-
اتبعنا على فيسبوك