مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 13 مايو 2021 08:17 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات


الثلاثاء 04 مايو 2021 08:34 صباحاً

حال المعلم بين عدن وشبوة

 

رائد الفضلي 

نخجل في المقارنة بين حال المعلم في عدن عاصمة التعليم والثقافة والام الحاظنة لجميع كوادر وكفاءات المحافظات في الجمهورية اليمنية وخارجها من بقاع الوطن العربي ، بحال المعلم في المحافظات الريفية كشبوة   

فشتان بما كان عليه المعلم في عدن ، وما وصل إليه الآن 

وطالما المعلم في المحافظات الجنوبية ينتظر لوعود الوزارة مع نقابة المعلمين والتربويين ، بصرف مستحقاته المالية من علاوات وحوافز ومتاخرات ، فكاد انتظاره أن يكون ، بانتظار أم موسى لابنها بعد رميه في اليم  

وها هي تباشير ذلك الانتظار في الشهر الكريم وفي العشر الخواتم ، يتم في عدن برفع جاهزية لتلك الاستحقاقات برفع كشوفات المعلمين والتربوبيين بتسليمهم لكرتون تمر كمنحة من فاعلي الخير ومن دول التحالف للتخفيف من معاناتهم ، وهذا بحد ذاته أن لم يكن أهانة للمعلمين والتربويين في عدن ، فهو أهانة لمسؤلي وحكام هذه المحافظة ، بينما المعلم في محافظة شبوة يجد نفسه أمام مكرمة تليق بمكانته وبتوجيهات السلطة المحلية بصرف أكرامية لرمضان تقدر بعشرات الالاف ، إن لم تكن أكثر 

فما هكذا تورد الآبل مع معلمي وتربوي عدن في ظل وجود محافظها أحمد لملس الذي نعتشم منه سيول جارفة من الأكراميات والحوافز في الشهر المبارك ، إن لم يكن لشخصيته المرغوبة في المحافظة ، فليكن أسوة بمعلمي وتربويي محافظة شبوة

فمن يزرع الريحان يشم رائحة العطور يا سيادة المحافظ  

مع تحياتي 

تعليقات القراء
543851
[1] حتى اسمائنا يسرقونها ويذيلون بها سمومهم
الثلاثاء 04 مايو 2021
حيدره احمد | عدن
لا يمكن ان تكون فضلي لان اهل فضل قبائل مقاتله ومعظمهم في جبهات القتال ضد الاحتلال الاخونجي الارهابي الذب يقتل ابنا الفضلي في الوضيع .ماذا تحدثنا عن شبوه التي يحتلها اخونج اليمن ويسرقون كل نفطها .رجال شبوه يقاتلون المحتل والمعلمين في الصف الامامي لان الاخونج يريدون تغير المنهح بمنهحهم الخاص .يا رجل تمجد الاحتلال اليمني وهو الذب اخرجكم من صنعاء مهانين .لا انت لست فضلي ،بل دحباشي تنتحل اسم فضلي



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: إطلاق نار من مضادات جوية بعدن ترحيبا بالعيد
اندلاع حريق كبير في المنصورة
عاجل: دوي انفجار بلودر
وفاة الشخصية الاجتماعية احمد عباد الشريف
مؤسسة السناء للتنمية توزع سلة عيدية لذوي الاحتياجات بالعاصمة عدن
مقالات الرأي
  هل يعلم وزير الثقافة بان وزارته في حي ريمي يوجد فيها موظفين بعدد اصابع اليد اذا لم يتفقوا على تقاسم كعكة
  ◾السجون مكتظة ياسادة ياكرام /السجون الرسمية واخواتها الغير شرعية•   ◾طبقآلاقتباس لنيلسون مانديلا
  هل سأل العرب أنفسهم ، ماهو حال اليمنيين اليوم وكيف مرت عليهم السنين الأخيرة ؟و كيف يواجه اليمن الانهيار
    كانت مدينة الضالع والقرى المحيطة بها مسرحاً لحرب ضروس استخدمت فيها مليشيات الحوثي مختلف أنواع
  بقلم /صالح علي الدويل باراس ✅بعض كتاب الجوار يدّعون الموضوعية لكن يكشفهم ويحدد مواقفهم *لحن القول* كتساؤل
  * فؤاد قائد علي: ----------------- يحل عيد الفطر المبارك مثله في كل عام خلال سنوات الحرب المدمرة لا تغيير في حياة
موضوع التعليم مؤرق جدا ويؤرقني شخصيا باعتباري ابن السلك التعليمي. كنت طالبا في معهد المعلمين لثلاث سنوات،
يتساءل الجميع بالأزارق ومحافظة الضالع اليوم، بكل استغراب عن سبب إصرار برنامج الغذاء العالمي مجدداً، على
  في بلادنا تظهر القوة بصميل البلاطجة في كل مناحي الحياة.. تجد الصميل محمولاً بيد البلطجي يفرض فيه
لا يزال العالم يبدي تعاطفه مع الشعب اليمني وحزنه على أوضاعه المأساوية ويجمع له المليارات لإنقاذه من الهرولة
-
اتبعنا على فيسبوك