مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 16 مايو 2021 11:16 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات


الأحد 16 مايو 2021 01:37 مساءً

تبنى المساجد على تقى لا على تحايل

 

بقلم / حسن علوي الكاف :
=================
بناء المساجد من الأعمال الطيبة لما لها من فضل عند الله كبير فعن عثمان - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( من بنى لله مسجدا بنى الله له بيتا في الجنة ) ( متفق عليه ). هناك مساجد بنيت لها مئات السنين ولازالت وتشع نورا وكلها روحانية كونها بنيت بنية صادقة لم يتم بناه بغرض خاص أو بناء جزء منه على الطريق العام أو في مجرى السيل يضايق المسلمين والمارة ويتسبب في اذيتهم و بموقعه غير اللائق يسبب ويحدث ارتدادا لمياه السيل بسبب مضايقة الطريق أو مجرى السيل المعروف منذُ القدم ويتسبب في حوادث وأضرار وخيمة على الأمة لأن عملية بناء المساجد لها نية صادقة و صالحة و تبنى على التقى لا على الفوضى و مصالح وأهداف ضيقة.


يا أهل الخير من أشخاص وجمعيات بالداخل وبالخارج عند تبرعكم ببناء المساجد صدقة لكم ولآبائكم عليكم التأكد من أن المسجد الذي تنوون بناه ألا يكون منه مضرة على المسلمين من عدة نواحي ومنها موقعه لأن كثير من ضعاف النفوس يتغنون لكم ليدغدغوا مشاعركم الطيبة لأهداف دنيوية ضيقة، كما أن السماح والموافقة على قيام مثل هذه المساجد التي تلحق ضرراً على المسلمين من قبل الجهات المختصة ومنها إدارتي الأوقاف والإرشاد والأشغال العامة والطرق بالدرجة الأولى كونها من صلب مهامهم وكذلك إدارتا الكهرباء والماء التي تقوم بعملية توصيل تلك الخدمات ولاننسى مكاتب التصميم الهندسي التي تقوم بعملية تصميم المساجد وهي على دراية تامة إن الغرض منه غير نقي و موقعه غير مناسب وسيلحق أذية للمسلمين ويعتبرون مشاركين جميعاً في ذلك الضرر والذنب .
قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم : " اتقوا دعوة المظلوم ، فإنها تصعد إلى السماء كأنها شرار السلسلة الصحيحة.
سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هدم مسجد ضرار الذي كان منه مضرة للمسلمين وحتى لا يحدث فتنة بين المسلمين أمر بتهديمه واليوم يجب أن يتم إبعاد المساجد وغيرها التي تضر بالمسلمين وخاصة المساجد التي تبنى على مجرى السيل أو مضايقة الطريق العام ونقلها إلى مكان آخر لأن السيل يريد طريقه الأزلي وأرض الله واسعة ، أن التحايل على الإسلام والمسلمين ليس صفات من صفات المؤمنين و لا تمت بديننا الإسلامي الحنيف بأي صلة يا متحايل دين الله ليس بالحيلِ،
حفظ الله بلادنا وسائر بلاد المسلمين إنه سميع مجيب الدعاء.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مقالات الرأي
كلما إقترب حزب ذو مرجعية إسلامية إلى الحكم بواسطة الإنتخابات ورضى الشعب إرتفعت أصوات بعض النخب السياسية في
    لايوجد وفق المشهد المرئي في العالم العربي الملطخ بعار التطبيع تسولا لرضا أميركي صهيوني كتلة حرجة
تسعة أيام منذ وصول للعاصمة عدن أول دفعات منحة المشتقات النفطية المشروطة المقدمة من المملكة العربية السعودية
كانت الفرحة بحلول عيد الفطر المبارك هذا العام خافتة كأعياد عديدة مضت، ومع ذلك فعيد الفطر عنوانه التغيير، حيث
فجعت مدينتنا بشكل عام والرياضة على وجه الخصوص اليوم بوفاة فقيدها البار الصديق الكابتن سامي النعاش ( أبو عمر )،
    يفترض أنه كان لدي برنامج عيد مرفرف: - جولة بحرية بالبريقة على أنغام الشرح العدني بصوت الشاب المبدع عمر
  “كنت اتصور ان الحزن يمكن أن يكون صديقاً.. لكنني لم اكن اتصور ان الحزن أن يكون وطناً نسكنه ونتكلم لغته
  ياكهرباء عدن : الأطفال والأمهات والشيوخ (فارقوا الحياة) بسبب إنقطاع التيار الكهربائي وشدة قيض حرارة شمس
  بقلم / حسن علوي الكاف : =================بناء المساجد من الأعمال الطيبة لما لها من فضل عند الله كبير فعن عثمان - رضي
الفرق بين أسلوب إيران وأسلوب السعودية في دعم حلفائهما بالمنطقة هو ان الاولى أي إيران تعلًـم حلفائها كيف
-
اتبعنا على فيسبوك