مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 16 مايو 2021 11:16 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
عصام خليدي
الكابتن سامي نعاش مدرب المنتخبات الوطنية في رحاب الخالدين ..
الأحد 16 مايو 2021 05:09 مساءً
  غيب الموت أحد الكوادر الرياضية البارزة التي سطرت في الملاعب الكروية محلياً ودولياً في المستطيلات أروع الملاحم الإبداعية بعد أن أقعدته جائحة فيروس الكورونا فراش المرض بالحجر الصحي فترة
ياكهرباء ياحكام ياأولياء الأمر اتقوا الله ..؟!
الأحد 16 مايو 2021 03:08 مساءً
  ياكهرباء عدن : الأطفال والأمهات والشيوخ (فارقوا الحياة) بسبب إنقطاع التيار الكهربائي وشدة قيض حرارة شمس صيف عدن الحارقة الذي تصطلي بها أكبادنا وإرتفاع نسبة درجة الرطوبة العالية
(مدينة عدن) المنكوبة .. المنهوبة .. المسلوبة
السبت 01 مايو 2021 07:15 مساءً
   كتب الفنان/#عصام_خليدي   توالت صرخاتي تباعاً منذ زمن أن مدينة عدن وساكنيها المستضعفين قد تم بيعهم في سوق النخاسة من قبل الرعاع والأوغاد الجبناء المأجورين الذين غيبوا صوت الحقيقة
جائحة ( فيروس كورونا) إعلان الحرب البيولوجية العالمية الثالثة ..؟!!
السبت 01 مايو 2021 05:49 مساءً
  أكاد لاأصدق أن مايحدث من زلازل جائحة ووباء فيروس كورونا 2021م شبح الموت القاتل الذي عجز جميع أطباء العالم عن توفير العلاج من بطشه وجبروته وسحقه لألاف الأرواح على مدار الساعة بل تزداد شراسته
الأستاذ المخضرم عيدروس عبد الرحمن .. حامل صولجان الإعلام الرياضي في عصره الذهبي ..
الخميس 22 أبريل 2021 05:18 مساءً
  كتب الفنان/ عصام خليدي ..   تواصل معي في أمسية رمضانية عبر الواتس اب من خلال رسالة صوتية الإعلامي المخضرم (سيد الحرف والكلمة) الأستاذ عيدروس عبد الرحمن وهو يعلم أنه من أقرب الناس الى قلبي
أنهم يقتلون الجياد ..؟!
الأحد 04 أبريل 2021 12:24 مساءً
  فقيد الوطن الأديب / ميفع عبد الرحمن في جنان الخلد .. كتب الفنان/ #عصام_خليدي الأديب والموسوعة القصصية فقيد الوطن ميفع عبدالرحمن في ذمة الله .. تعالت صرخاتنا اثر الجلطة الدماغية التي ألمت به
في ذكرى (28عاماً) لرحيل الموسيقار أحمد بن أحمد قاسم .. العملاق والمبدع الذي صنع تاريخ آمة
السبت 03 أبريل 2021 10:51 مساءً
يصادف الخميس الموافق 1 إبريل 2021م ذكرى مرور 28عاماً على رحيل الموسيقار احمد بن احمد قاسم ذلك المبدع الذي كان ولايزال صرحاً فنياً شامخاً عملاقاً بما قدمه من عطاء ( إستثنائياً) ،موسيقياً باذخاً
صروف العبودية والإستهتار بحياة المستضعفين في مدينة عدن الآبية ..؟!
الأحد 28 مارس 2021 10:24 مساءً
  كتب الفنان / عصام خليدي كل الكيانات العربية اليوم تعيش حالة تخبط وفراغ أخلاقي .. معرفي.. إنساني.. نحن في زمن أشباه الرجال ..أمة لاتعترف إلا بظواهر الامور السطحية ولاتفتش عن القيم والمبادئ
إشكالية الإبداع والسلطة ؟!!
الأربعاء 17 مارس 2021 11:27 صباحاً
    كتب الناقد والباحث /#عـصام_خليدي   ربما كان نصيب المبدعون في اليمن أقل حظاً وأكثر معاناة من أترابهم في البلاد العربية الأخرى ، فقضية الإبداع وما يتخللها من إشكاليات : سياسية /
الغناء في محراب الزهد والترفع والسمو
الجمعة 12 مارس 2021 03:37 مساءً
    كتب الناقد والباحث/ عصام خليدي    تعلمت بالفطرة الربانية وجهاد النفس أن ( الغناء أعلى درجات تجليات المصداقية والشفافية مع الروح والنفس) ..    ويختزل بين ثناياه طقوس الزهد
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مقالات الرأي
كلما إقترب حزب ذو مرجعية إسلامية إلى الحكم بواسطة الإنتخابات ورضى الشعب إرتفعت أصوات بعض النخب السياسية في
    لايوجد وفق المشهد المرئي في العالم العربي الملطخ بعار التطبيع تسولا لرضا أميركي صهيوني كتلة حرجة
تسعة أيام منذ وصول للعاصمة عدن أول دفعات منحة المشتقات النفطية المشروطة المقدمة من المملكة العربية السعودية
كانت الفرحة بحلول عيد الفطر المبارك هذا العام خافتة كأعياد عديدة مضت، ومع ذلك فعيد الفطر عنوانه التغيير، حيث
فجعت مدينتنا بشكل عام والرياضة على وجه الخصوص اليوم بوفاة فقيدها البار الصديق الكابتن سامي النعاش ( أبو عمر )،
    يفترض أنه كان لدي برنامج عيد مرفرف: - جولة بحرية بالبريقة على أنغام الشرح العدني بصوت الشاب المبدع عمر
  “كنت اتصور ان الحزن يمكن أن يكون صديقاً.. لكنني لم اكن اتصور ان الحزن أن يكون وطناً نسكنه ونتكلم لغته
  ياكهرباء عدن : الأطفال والأمهات والشيوخ (فارقوا الحياة) بسبب إنقطاع التيار الكهربائي وشدة قيض حرارة شمس
  بقلم / حسن علوي الكاف : =================بناء المساجد من الأعمال الطيبة لما لها من فضل عند الله كبير فعن عثمان - رضي
الفرق بين أسلوب إيران وأسلوب السعودية في دعم حلفائهما بالمنطقة هو ان الاولى أي إيران تعلًـم حلفائها كيف
-
اتبعنا على فيسبوك